الأحد 05 / ديسمبر / 2021

قطاع النقل البري في لبنان يدعو إلى “يوم غضب” احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات

قطاع النقل البري في لبنان يدعو إلى "يوم غضب" احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات

دعا رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس، اليوم الجمعة إلى “يوم غضب عام لقطاع النقل البري والسائقين على جميع الأراضي اللبنانية”، وذلك احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات.

وقال طليس في مؤتمر صحافي: “للأسف دائما هناك من يجرنا للإجتماعات الطارئة وأن نذهب لاتجاهات لا نرغب بها، وسياسة التسويف والمماطلة والوعود تأخذنا إلى أماكن لا نرغب بها”، مشددا على أن “جدول تركيب أسعار المحروقات ليس جدولا منزلا، وقطاع النقل البري كان سباقا في توقع ما حدث بالنسبة لمسار ارتفاع سعر المحروقات”.

وأوضح أنه “لدينا خياران إما أن ينفذ الدعم بالآلية المتفق عليها أو سنذهب إلى تعرفة جديدة ستكون الناس غير قادرة على تحملها لأن الدولة لم تسعى لتأمين أي شيء آخر”، مشيرا إلى أن “كلفة النقل الشهرية ستصبح ما لا يقل عن مليون و500 ألف ليرة”.

ودعا طليس إلى أن يكون “نهار الأربعاء المقبل في 27 أكتوبر يوم غضب عام لقطاع النقل البري والسائقين على جميع الأراضي اللبنانية”.

يذكر أن سائقي السيارات العمومية ينفذون اعتصامات في مختلف المناطف ويقطعون الطرقات وذلك بعد ارتفاع أسعار المحروقات، ليصل سعر صفيحة البنزين إلى 312 ألف و700 ليرة لبنانية.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook