Sunday, October 13, 2019
اخر المستجدات

كارثة في اليمن.. عدد المصابين بالكوليرا يصل لـ 800 ألف و55% من المستشفيات متوقفة


| طباعة | خ+ | خ-

قالت وزارة الصحة اليمنية في صنعاء إن 55 بالمئة من المستشفيات والمراكز الصحية في اليمن، توقفت نتيجة لاستهدافها من التحالف العربي وأن خسائر القطاع الطبي تبلغ 8 مليارات دولار.

وأكد الدكتور عبد الوهاب الكحلاني، الناطق باسم وزارة الصحة العامة والسكان في صنعاء، في مؤتمر صحفي عُقد السبت، إصابة أكثر من 800 ألف يمني بوباء الكوليرا منذ أواخر نيسان/أبريل الماضي، ووفاة أكثر من 2000 شخص جراء الإصابة بهذا المرض.

وأشار الكحلاني إلى وفاة نحو 14 ألف مريض جراء الحصار الذي يفرضه التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن، وأن أكثر من 95 ألفاً من المرضى بحاجة إلى السفر للخارج لتلقي العلاج، في حين يعاني نصف مليون طفل يمني من سوء التغذية بسبب الحرب والحصار.

وأضاف أن الأدوية والمستلزمات الطبية التي تأتي إلى اليمن يتم احتجازها في جيبوتي لأشهر ما يؤدي إلى فسادها.

يذكر أن تحالفا عربيا تقوده السعودية يقوم، منذ فجر الخميس السادس والعشرين من آذار/مارس 2015، بقصف أهداف عسكرية تابعة لجماعة أنصار الله وللقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في كافة أنحاء اليمن بهدف “إعادة الشرعية وعودة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي”، حسب تأكيد قوات التحالف.

وأدى النزاع في اليمن، منذ بدء عمليات التحالف وحتى الآن، إلى مقتل نحو عشرة آلاف شخص وجرح عشرات الآلاف. بحسب منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة في اليمن جيمي ماكغولدريك.

وقبل أقل من أسبوعين أكد المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، خلال جلسة عقدها مجلس الأمن الدولي حول اليمن، أن الحرب أدت لتدهور الأوضاع الصحية بشكل مريع ما أدى إلى أسوأ وباء للكوليرا في التاريخ.

وقال ولد الشيخ أحمد إن “الحرب أدّت إلى تفشي مرض الكوليرا بشكل هو الأسوأ في التاريخ والذي أدّى إلى وفاة أكثر من 2100 شخص، كما أن نحو 17 مليون شخص لا يستطيعون الحصول على الطعام في اليمن والبلاد تواجه خطر مجاعة حادة”.