Wednesday, November 20, 2019
اخر المستجدات

كاميرات آيفون 11 ثغرة جديدة تهدد آبل


| طباعة | خ+ | خ-

وكالات – الوطن اليوم

في ثغرة جديدة تهدد أبل الأمريكية عقب الكشف عن النماذج الجديدة من هواتف آيفون، حيث لم تراعِ أبل المصابين بالتريبوفوبيا أو رهاب النخاريب “فوبيا الفجوات الصغيرة”.

وظهر هاتفي آيفون Pro و Pro Max بـ3 عدسات كاميرا خلفية، وعلى الرغم من أن تصميم الكاميرات أعجب كثيرا من محبي التصوير إلا أن بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يقولون إنها تزعجهم وتثير لديهم التريبوفوبيا وهي فوبيا تدفع المصاب بها إلى خوف غير مبرر من الفجوات الصغيرة وتجمعات الدوائر والنتوءات مثل تلك في خلايا النحل وزهرة اللوتس وفقاعات الصابون وثمرة الفراولة.

وحسب شبكة سي إن إن الأمريكية لا تزال الأبحاث حول هذا النوع من الفوبيا محدودة، وقال جيف كول، عالم بصري في جامعة إسيكس في المملكة المتحدة للشبكة إن المصابين بفوبيا الفجوات الصغيرة يشعرون بعدم راحة عند رؤية تجمع لفجوات أو دوائر صغيرة.

وعبر موقع التواصل الاجتماعي، اشتكى عدد من الأشخاص من تصميم iPhone 11 Pro الجديد الذي يحتوي على فجوات 3 كاميرات وميكروفون ومصباح، الذي يثير لديهم فوبيا النخاريب التي يعتقد أنها تطور للنفور من الأعراض الواضحة لبعض الأمراض المعدية أو من الحيوانات السامة.

من ناحية أخرى، سخر مستخدمون آخرون من الهواتف الجديدة وقاموا باختلاق صور مزيفة لهواتف آيفون بعدد كبير من الكاميرات في تصور لما ستكون عليه تصميماتها المستقبلية التي ربما تسبب مزيدا من الضيق للمستخدمين المصابين بالتريبوفوبيا.

وعند رؤية صور أو فجوات صغيرة كثيرة متاخمة، تظهر أعراض مثل الغثيان والحكة والتعرق والارتعاش وإجهاد العين على الأشخاص المصابين بهذه الفوبيا. ولا يعترف الأطباء النفسيون بالتريبوفوبيا رسميا؛ إذ يعتقدون أن الخوف المصاحب لهذه الفوبيا يرتبط بوجود رهاب أو اضطرابات اكتئابية أخرى لدى المريض.