Wednesday, October 23, 2019
اخر المستجدات

كتائب الأقصى: لن نقف مكتوفي الأيدي وعلى الرئيس إقالة حكومة الحمد لله


كتائب الأقصى

| طباعة | خ+ | خ-

أصدرت كتائب شهداء الاقصى – فلسطين، بيانا قالت فيه في الوقت الذي تتصاعد فيه الهجمة الصهيونية على قضيتنا الوطنية مستهدفة الأرض والإنسان والتاريخ،  وبينما يتجرع شعبنا آلام القتل والاعتقال والحصار الظالم …تأبى حكومة التوافق التي يقودها السيد رامي الحمد الله الا ان تتماهى مع أهداف الاحتلال في سلخ وحدة شعبنا الفلسطيني وزرع بذور الانفصال وتدمير المشروع الوطني برمته .

قامت حكومة الحمد الله بعملية سطو على رواتب موظفي قطاع غزة تحت حجج وذرائع واهية يضعنا جميعا أمام مسئولياتنا الوطنية مما يتطلب وقفة شجاعة في وجه هذه المؤامرة الدنيئة.

وطالبت الكتائب في بيانها بإقالة حكومة رامي الحمد الله التي باتت مشبوهة الاهداف والتوجهات ، وهذا أقل ما يمكن فعله في إطار حماية مشروعنا الوطني وتهدئة للرأي العام الفلسطيني.

وطالبت أيضا الكتائب بإستصدار قرارات رئاسية واضحة وفورية لإعادة  الاعتبار للكل الوطني في غزة الصامدة ، ورد المظالم المتراكمة التي انتقصت  حقوقها ومنها :ملف تفريغات 2005 والمقطوعه رواتبهم والخريجين والعمال والشهداء والشئون الاجتماعية والعلاج في الخارج وإنصاف الموظفين أسوة بإخوانهم في الضفة الغربية

وأكدت الكتائب أنها تعاهد الشعب الفلسطيني بأن تستمر في الدفاع عن آلامهم وهمومهم وقضاياهم الحياتية في وجه كل من تسول له نفسه العبث بوحدة شعبنا ومستقبل قضيته الوطنية .

وهددت الكتائب في بيانها بأنها لن تقف صامته، وسوف تقوم بخطوات تصعيدية غير مسبوقة إذا ما تم تجاهل غزة وإذا ما استمر مسلسل الإجحاف والتمييز الدنيئ.