الخميس 02 / فبراير / 2023

كونفرنس ليغ: فوز أول لكونتي مع توتنهام وروما يتعثر مجدداً

كونفرنس ليغ: فوز أول لكونتي مع توتنهام وروما يتعثر مجدداً
المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي

استهل المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي مهامه مع فريقه الجديد توتنهام الإنكليزي بفوز على فيتيس ارنهم الهولندي 3-2 في الجولة الرابعة من مسابقة “كونفرنس ليغ” المستحدثة في كرة القدم، فيما فشل روما في الثأر من خسارته التاريخية ذهاباً أمام بودو/غليمت النروجي واكتفي بالتعادل 2-2 الخميس.

في المجموعة السابعة في شمال لندن، سجلت الأهداف الخمسة في الشوط الأول للمباراة حيث تقدم توتنهام بثلاثية قبل نصف الساعة الأول بفضل الكوري الجنوبي هيونغ-سون مين (14) والبرازيلي لوكاس مورا (22) والمدافع الدنماركي ياكوب راسموسن خطأ في مرمى فريقه (28)، قبل أن يسجل الأخير هدف تقليص الفارق في الدقيقة 32، وأضاف زميله السلوفاكي ماتيوس بيرو الثاني اثر خطأ دفاعي من مورا (39).

وشهدت المباراة طرد ثلاثة لاعبين، بداية مع مدافع توتنهام الارجنتيني كريستيان روميرو بالبطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 59، قبل أن يطرد الحكم لاعبين من فيتيس هما قائده دانيلو رايموندو دويخي بالبطاقة الصفراء الثانية أيضاً اثر خطأ على هاري كاين في الدقيقة 80، ليعود بعد 4 دقائق ويرفع البطاقة الحمراء بوجه الحارس الألماني ماركوس شوبيرت.

وثأر توتنهام لخسارته بهدف نظيف أمام فيتيس في هولندا في الجولة السابقة، ليرفع رصيده إلى 7 نقاط في المركز الثاني متأخراً بفارق 3 نقاط عن رين الفرنسي المتصدر والفائز على مورا السلوفيني بهدف وحيد سجله لويك بادي في الدقيقة 76.

وتراجع فيتيس الى المركز الثالث حيث تجمد رصيده عند 6 نقاط من فوزين هزيمتين، فيما يتذيل مورا الترتيب من دون أي نقطة بعدما تعرض لهزيمته الرابعة.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل: رسمياً.. نادي توتنهام يعلن التعاقد مع كونتي

عقد أنطونيو كونتي مع توتنهام

وكان توتنهام عيّن الثلاثاء كونتي بعقد حتى نهاية الموسم المقبل خلفًا للمقال البرتغالي نونو إشبيريتو سانتو على خلفية سوء النتائج.

في المجموعة الثالثة وعلى الملعب الأولمبي، سقط فريق “الذئاب” في فخ التعادل أمام ضيفه بودو/غليمت النروجي 2-2.

وسجل هدفي المضيف أولا سولباكين (45) وإريك بوثيم (65)، وللمضيف المصري الأصل ستيفان الشعراوي (54) والمدافع البرازيلي روجر غيبانيز دا سيلفا (84).

وكان الفريق النروجي ألحق بـ”ذئاب” العاصمة الإيطالية خسارة تاريخية ذهاباً 1-6، وهي كانت المرة الأولى التي تتلقى فيها شباك فريق يشرف عليه المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ستة أهداف في المباراة رقم 1008 في مسيرته التدريبية.

كما ألحق بودو/غليمت أقسى خسارة قارية بالمدرب البرتغالي، علمًا أنه سبق للـ “سبيشال وان” أن تعرض لخسارة بنتيجة صفر-5 أمام برشلونة عندما كان مدربًا لريال مدريد ضمن منافسات الدوري الإسباني في تشرين الثاني/نوفمبر 2010.

ويحتل روما الذي لم يفز سوى مرة واحدة في مبارياته الست الأخيرة في جميع المسابقات، المركز الثاني في مجموعته مع 7 نقاط بفارق نقطة عن بودو/غليمت المتصدر، ومتقدماً بفارق نقطة عن زوريا لوهانسك الأوكراني الفائز على ضيفه سسكا صوفيا البلغاري 2-صفر.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن