Tuesday, June 18, 2019
اخر المستجدات

كيف علق ساويرس على قضية تيران وصنافير بعد صمت طويل؟


| طباعة | خ+ | خ-

التمس رجل الأعمال والملياردير المصري، نجيب ساويرس، العذر لرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، تخليه عن ملكية جزيرتي “تيران وصنافير” للسعودية، وقال إن السيسي “قد تكون لديه معلومات لا نعرفها”.

وأضاف ساويرس معلقا على قضية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، التي مرت عليها أيام عديدة، أن السيسي لا يمكن أن يخون بلده.

وتابع في تغريدة له على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” نقلا عن مقال كتبه بصحيفة “الأخبار”، “إن قناعتي هي أنه لا يمكن لرجل عسكري وضع حياته على كفه عندما استجاب لشعبه في 30 يونيو، أن يفرط في مليمتر واحد من أرض مصر!”.

وأشار إلى أن زعيم الانقلاب اتخذ قرار التنازل عن الجزيرتين “بعد أن تأكد من الحقائق التاريخية ومن ملكية هذه الجزر، وأنه لديه من الأسباب المعروفة والمعلنة وأيضا غير المعلنة أي التي لا يمكن البوح بها، والتي تستوجب هذا الإجراء”.

وكشف رجل الأعمال المصري عن قناعته بأن العلاقة بين مصر والسعودية والإمارات هي “علاقة استراتيجية في ظل التحديات التي تواجهها المنطقة، وبالتالي فتناولنا لهذه القضية يجب أن يكون بحرص واحترام، مراعاة لحساسية الموقف وتقديرا لمواقف المملكة ودعمها الدائم في وقت الشدائد.”

وشدد على أن “الكرة الآن في ملعب البرلمان الذي نرجو أن يشكل لجنة من القانونيين والمؤرخين والمتخصصين في القانون الدولي والتاريخ والجغرافيا وترسيم الحدود البحرية، يتقدم إليها الجميع بمستنداتهم لتحسم الأمر”.

وطلب من البرلمان، أيضا، أن يناقش القضية من جوانبها كافة “وبالمنطق أعلاه، بكل هدوء وتعقل، ودون مزايدات نحن في غنى عنها، ودون مساس بالعلاقات المصرية السعودية وهي علاقات مصيرية، خاصة في الظروف التي تمر بها المنطقة حاليا”، على حد تعبيره.