Wednesday, June 26, 2019
اخر المستجدات

كيف يساهم الأطباء في ارتفاع معدلات انتشار الأفيون؟


| طباعة | خ+ | خ-

ارتفعت مستويات تعاطي الأفيون لتخرج من الولايات المتحدة، وتصل إلى كندا وبعض الدول الأوروبية مع زيادة انتشار المسكنات التي تحتوي على الأفيون على نطاق أوسع بكثير.

وقالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في بيان لها: “الإفراط في كتابة أدوية تحتوي على الأفيون في وصفات طبية يعتبر من أكثر الأسباب الأساسية لأزمة انتشار الأفيون”.

وذكرت المنظمة أن الوفيات الناتجة عن تعاطي الأفيون ازدادت بشكل حاد في السويد والنرويج وأيرلندا وإنجلترا وويلز، وفقًا لموقع “سكاي نيوز”.

اقرأ أيضًا: الموافقة على “جرعة زائدة” من البوبرينورفين والنالوكسون لعلاج إدمان الأفيون
وفي البداية ظهر خطر الأفيون في الولايات المتحدة، حيث توفي حوالي 400 ألف شخص بسبب تناول جرعات زائدة من الأفيون، وذلك في الفترة بين عامي 1999 و2017، ومن ثم انخفض متوسط الأعمار المتوقعة للمرة الأولى منذ أكثر من 60 عاما، ثم أبلغت كندا عن أكثر من 10 آلاف حالة وفاة بسبب الأفيون في الفترة بين يناير 2016 وسبتمبر 2018، وفقًا لما ذكرته المنظمة.

ارتفعت الوفيات الناتجة عن تعاطي الأفيون بنسبة 20% في الدول الخمس والعشرين الأعضاء التي حصلت المنظمة على بيانات منها مع انتشار المسكنات التي تحتوي على الأفيون على نطاق أوسع، في الفترة بين عامي 2011 و2016.