Tuesday, November 12, 2019
اخر المستجدات

لافروف: الاتفاق النووي لم يفقد قانونيته رغم تصرفات واشنطن غير المقبولة


| طباعة | خ+ | خ-

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن خطة العمل الشاملة حول البرنامج النووي الإيراني لم تفقد حيويتها وقانونيتها رغم التصرفات غير المقبولة من جانب الولايات المتحدة.

وذكر لافروف، اليوم الجمعة، خلال كلمته في مؤتمر حول الحد من التسلح: “على الرغم من التصرفات غير المقبولة والمعروفة للولايات المتحدة، فإن خطة العمل الشاملة لم تفقد أهميتها”.

وتابع: “فقد سمحت بالإجابة على جميع الأسئلة التي كانت لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية لطهران، وأنشأت نظاما من الشفافية القصوى للبرنامج النووي الإيراني، وأكدت الحقوق المشروعة لهذا البلد في تطوير تقنيات نووية سلمية تحت سيطرة الوكالة”.

وأضاف لافروف: “نحن مقتنعون بأنه من مصلحة جميع الدول الحفاظ على خطة العمل المشتركة وتهيئة الظروف لتنفيذها الكامل والمستدام في الوقت المحدد”.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في الـ8 من مايو/ أيار 2018، انسحاب بلاده من الاتفاق المبرم مع طهران، بشأن برنامجها النووي عام 2015، واستئناف عقوبات اقتصادية صارمة استهدفت فيها الإدارة الأمريكية تجفيف الموارد المالية الإيرانية، وفرض عقوبات على مشتري النفط الخام الإيراني ومنتجاته.

وردا على هذه العقوبات، أعلنت طهران بدءا من مايو الماضي، تخليها عن بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، تتضمن رفع القيود عن تخصيب اليورانيوم، وأجهزة الطرد المركزي وغيرها.

وأعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، يوم الأربعاء الماضي، بدء الخطوات الفعلية لخفض التزامات بلاده ضمن الاتفاق النووي الموقع مع القوى العالمية في 2015، وذلك بضخ الغاز لأكثر من 1000 جهاز طرد مركزي.

وتعتبر هذه الخطوة هي الرابعة التي تتخذها إيران لتقليص التزاماتها بالبرنامج النووي، ردا على الانسحاب الأحادي للولايات المتحدة من خطة العمل الشاملة المشتركة، وكذلك على عدم دفع الشركاء بعملية الحسابات المالية.