الثلاثاء 20 / أبريل / 2021

لحياة عاطفية أجمل 7 قرارات وعهود جديدة يمكن أخذها

لحياة عاطفية أجمل 7 قرارات وعهود جديدة يمكن أخذها
حياة عاطفية

ما هي القرارات والعهود الجديدة للعام القادم
بداية عام جديد تعني فرصة جديدة لك، حتى تقوم بتقييم اختياراتك وتعيد بناء القرارات الخاطئة، والتغير من بعض العادات التي كانت السبب في سير حياة بطريقة عكسية، واتخاذ مجموعة من القرارات والطرق الجديدة مع شريك حياتك والتي تجعلك في حالة نفسية مليئة بالرومانسية والحب، وفيما يلي مجموعة من العهود التي تساعدك في قضاء العام الجديد بسعادة :

أولا عليكِ أن تتعاهدي مع شريك حياتك على أن السعادة شيء أساسي في حياتكم وأن الضحك لابد أن يكون لغة الحوار السائدة بينكم.

يمكنك مشاركة اللعب مع زوجك في كثير من الأوقات مثل الكاراواكي، أو مشاهدة الأفلام السينمائية الكوميدية التي تصل بيكم إلى حالة السعادة مشتركة، فالضحك يسبب إفراز هرمونات السعادة، والتي تساعدكم كثنائي للتقرب أكثر مع بعضهم.

يمكنك خوض تجربة النشاطات المختلفة مع بعضكم البعض سواء كانت نشاطات مرحة خفيفة أو جريئة مثل الركض لمسافة نصف ماراثون، أو تسلق أحد الجبال العالية، أو السباحة بجانب اسماك القرش، فكل هذا يدفع للمزيد من وجود الأدرينالين في الجسم الذي يمنح الشعور بالحماس والسعادة.

يمكنك اعتماد طريقة مختلفة للتعامل مع زوجك وتجديد الحياة فيما بينكم من خلال الإقبال على تعلم شيء جديد مع بعض، مثل لغة جديدة أو الاشتراك في صفوف تعلم الطهو أو التأليف، أو يمكنكم قراءة كتاب واحد والبدء في مناقشة ما جاء به، كل هذه الطرق تعمل على إيجاد سبيل لبعضكم البعض وجعل العلاقة أكثر راحة من قبل.

يمكنك إعطاء شريك حياتك المزيد من الوقت سواء من خلال الاستماع الجيد، أو التمسك بأيديكم أكثر من قبل، فهذه الطرق تساعد على الوصول السهل والبسيط إلى بعضكم البعض، لأنه بمرور العديد من السنوات سوف يصبح هناك نوع من الروتين والملل في العلاقة، لكن مع بعض الأمور البسيطة يمكنك تغير هذا الملل مثل إمساك يد زوجك في العربية أو من تحت طاولة الطعام في الخارج.

يمكنك تغير عادات النوم بينك وبين زوجك مثل النوم ووجهكما متقابلان. فعند المرور بأيام عصيبة أو التعرض للمشكلات يفضل الزوجين النوم كل منهم على الجانب الأخر من السرير، ومع مرور الوقت تصبح هذه عادة، ولكن يمكنك تغيير هذه الطريقة والنوم مواجهة لبعضكم وهنا يحدث التقارب، وأيضا يمكن إضافة بعض الحديث قبل النوم ببضعة دقائق بهدف مشاركة تفاصيل يومكما مع بعض.

الاتفاق فيما بينكم على إعطاء مساحة كفاية من الحرية لكل واحد منكم من وقت لأخر، فهي أحدى الطرق التي تساعد بشكل كبير في كسر الممل والروتين اليومي، فهناك مقولة قديمة تقول ” إن كنت تحبّ شيئاً ما فأطلقه حراً “، وذلك بهدف وجود مساحة خاصة لكل واحد منكم من أجل ممارسة النشاطات الخاصة والشخصية، لذا يعتبر هذا الأمر إيجابي للعلاقة العاطفية وتجديد الثقة بينكم، ولكن هذا لا يعني الابتعاد عن بعضكم لفترة طويلة تصل للهجر.

 

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن