Tuesday, October 22, 2019
اخر المستجدات

ماذا تفعل المسكينات بصحة الكلى؟


ماذا تفعل المسكينات بصحة الكلى؟

| طباعة | خ+ | خ-

تلعب الكلى دور أساسي في تخليص الجسم من السموم الموجودة به، والحفاظ على ضغط الدم، والمعادن المهمة بالجسم، ومعادلة حموضة الدم، فضلا عن دورها في تصنيع الهيموجلوبين، ويؤثر أي خلل ناتج عن اتباع بعض العادات الخاطئة على وظائفها، ومن أبرز هذه العادات الإفراط في تناول المسكنات والتي تعرض الكلى للإصابة بالالتهابات.

قال الدكتور طارق البشلاوي، استشاري الباطنة والكلى بمستشفى أحمد ماهر التعليمي، إن الإفراط في تناول المسكنات خاصة إذا كانت بدون استشارة الطبيب تتسبب في تعرض الكلى للالتهابات، موضحا أن الأقراص المسكنة تعمل على زيادة إفراز مادة “البروستاجلاندين” وهي المسئولة عن تسكين الألم في المناطق المصابة.

وأضاف البشلاوي، أن مادة البروستاجلاندين الموجودة في الكلى تعمل على اتساع شرايين الكلى وذلك لتسهيل تدفق الدم الواصل إليها وبالتالي تحسين التغذية الدموية التي تصل إليها ولكن مع تناول المسكنات يقل إفرازها في الكلى وبالتالي تتسبب في تقليل الدم الواصل للكلى والمسئول عن تغذيتها وبالتالي تقل كفائتها الوظيفية المسئولة عن التخلص من السموم الموجودة في الجسم فتترسب على أنسجة الكلى وتؤدي لتعرضها للالتهاب.

وتأثير المسكنات على الكلى لا يتسبب في تعرضها للالتهاب فقط، بل يتسبب في احتباس السوائل والأملاح في الجسم فيرتفع ضغط الدم، ومع استمرار ارتفاعه تتعرض شرايين الكلى للضيق وتقل التغذية الدموية الواصلة إليها.

وأوضح استشاري أمراض الكلى أن تعرض الكلى للالتهاب يجعل المصاب يعاني من تلك الأعراض:

ارتفاع درجة حرارة الجسم.

زيادة عدد مرات التبول.

حرقان في البول.

الشعور بألم في الجانب.

تغيير في لون البول، خاصة إذا كان الالتهاب شديد.

في بعض الحالات تكون رائحة البول كريهة.

وعند الشعور بهذه الأعراض شدد استشاري الكلى على أهمية استشارة الطبيب على الفور، موضحا أن إهمال علاج الالتهابات يتسبب في تكوين حصوات في الكلى لأن الالتهابات تتسبب في وجود خلايا ميتة وبكتيريا فتكون حصوات، والأمر لا يتوقف على ذلك فقط بل يمتد ليصل إلى الإصابة بتليف الكلى، كما أنها قد تتسبب في الفشل الكلوي.

الوقاية

ولأن المشاكل التي تترتب على الإفراط في تناول المسكنات متعددة، نصح البشلاوي، بالبحث عن السبب المؤدي للألم، سواء ألم المعدة، أو ألم العظام، أو ألم الرأس، وفي حال الضرورة شدد على أهمية البحث عن المسكنات الآمنة على الكلى كالتي تحتوي على مادة الباراسيتامول، وفي حال أخذ مسكن يفضل أخذه بشرب كميات كبيرة من الماء لتقليل تأثيره على الكلى وتسهيل تدفق الدم إليها.