Saturday, September 21, 2019
اخر المستجدات

ماذا قال السباح الإثيوبي دفاعًا عن كرشه؟


روبيل هابتي

| طباعة | خ+ | خ-

اشتهر السباح الإثيوبي روبيل هابتي في دورة الألعاب الأولمبية الحالية في ريو دي جانيرو ليس لأنه حاز ميدالية لبلاده، ولكن بسبب “كرشه” الكبير، الذي لا يتناسب مع أي رياضة وبالطبع ليست السباحة.

وتعرض السباح، البالغ عمره 24 عاما، لانتقادات لاذعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم بسبب انتشار صورته أمام المسبح الأولمبي، وكرشه الضخم ووزنه الذي لا ينم على كونه رياضيا.

وقال هابتي لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن الإصابات التي تعرض لها جراء حادث سيارة في أديس أبابا أبعدته عن التدريبات لمدة شهرين وزاد وزنه 40 كيلوغراما.

وحارب السباح الإثيوبي من أجل إنقاذ وزنه في الفترة التي سبقت انطلاق أولمبياد ريو، لكن دون جدوى لينهي تصفيات 100 متر من سباحة حرة في زمن قدره دقيقة و4 ثوان و95 جزءًا من الثانية، في حين أنهاها الحاصل على المركز الأول في زمن قدره 49 ثانية و9 أجزاء من الثانية.