Sunday, June 16, 2019
اخر المستجدات

ماذا قال وزير الخارجية الفرنسية للرئيس عباس ؟


| طباعة | خ+ | خ-

تلقى الرئيس محمود عباس أمس الخميس، اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت.

وجاء الاتصال في إطار استكمال ما جرى في اللقاء الذي جمع الرئيس مع نظيره الفرنسي فرانسوا أولاند في باريس قبل عدة أيام وذلك من أجل بحث الاستعدادات الجارية لعقد مؤتمر سلام دولي يسبقه اجتماع وزاري تحضره الأطراف العربية والدولية المعنية.

وكان ايرولت قد أعلن في وقت سابق اليوم، عن أن فرنسا ستنظم في 30 أيار/مايو المقبل، اجتماعا وزاريا دوليا في محاولة لإحياء عملية السلام الإسرائيلية-الفلسطينية في باريس.

وقال: إن الرئيس فرنسوا أولاند سوف يفتتح هذا الاجتماع الذي ستشارك فيه 20 دولة، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.

وأضاف في تصريحات صحافية، إن هذا الاجتماع قد يؤدي في حال نجاحه إلى الإعداد لقمة دولية تعقد في النصف الثاني من هذا العام بحضور مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين.

واوضح انه “لا يمكن أن نبقى مكتوفي الأيدي، ويجب أن نتحرك قبل فوات الأوان، والمحادثات في اجتماع باريس ستنطلق على أساس مبادرة السلام العربية للعام 2002”.

وأردف وزير الخارجية الفرنسي “لا يوجد حل آخر للنزاع سوى بإقامة دولتين (إسرائيلية وفلسطينية)، تعيشان جنبا إلى جنب بسلام وأمن.