Monday, December 9, 2019
اخر المستجدات

ماذا ينتظر ترامب في 2019 مع استمرار تحقيقات مولر؟


ماذا ينتظر ترامب في 2019 مع استمرار تحقيقات مولر؟

| طباعة | خ+ | خ-

نشرت مجلة نيوزويك الأمريكية تقريرا، تحدثت فيه عن التطورات التي قد تحدث للمستقبل فيما يخص تحقيق المحقق الخاص روبرت مولر بقضية تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقالت المجلة، في تقريرها المطول، إن “شيئا واحدا من المؤكد أن يستمر في العام الجديد هو أن المحامي الشخصي لترامب رودي جولياني سيعمل كمدافع شرس عن الرئيس في وسائل الإعلام”.

وأشارت المجلة إلى أنه “يبدو أن تعليقاته (أي المحامي) وضعت موكله في خطر قانوني آخر، ما يتناقض مع بعض ادعاءات ترامب السابقة بشأن مدفوعات الأموال المستحقة للسيدتين، كارين ماكدوغال وستورمي دانيلز (الاسم الحقيقي ستيفاني كليفورد)”.

وفي الآونة الأخيرة، وخلال مقابلة على الإذاعة في نيويورك، قال جولياني: “لقد حان الوقت [لمولر] ليتحدث ويصدر تقريره النهائي أو يصمت”.

وقال نيك أكرمان، وهو مدع سابق في قضية “ووترغيت”، لمجلة نيوزويك، إن انتهاكات تمويل الحملة التي أقر بها محامي ترامب السابق مايكل كوهين بأنه مذنب فيما يتعلق بمدفوعات الأموال يمكن أن يكون أكثر دمارًا من التواطؤ الروسي المحتمل مع حملة ترامب في عام 2016.

وأصر مايكل كوهين، المحامي السابق لترامب، على أن الأخير كان على دراية بأن من الخطأ دفع أموال مقابل شراء صمت أشخاص خلال حملة الانتخابات الرئاسية في عام 2016.

وقال أكرمان “إن القضية التي ارتكبوها في المنطقة الجنوبية [في نيويورك] بشأن انتهاكات الحملات الانتخابية هي قضية كبيرة، على الأقل إذا كنت جالساً في هذه الحالة، كنت سأوجه الاتهام، وأختم، ونقدمه للمحاكمة بمجرد ترك (ترامب) منصبه فقط. للحفاظ على قانون التقادم،

وأضاف: “لقد قال العديد من التصريحات الكاذبة، تنكر أولا، ثم تغيرت روايته عدة مرات. يمكن استخدام كل هذا ضده”.

وقالت المجلة إنه في عام 2019 من المرجح أن تستمر جهود الرئيس في تقويض تحقيق مولر بشكل علني من خلال وصفه باستمرار بأنه “مطاردة ساحرة”.

وكان ترامب أقال المدعي العام السابق جيف سيسيز، الذي رفض التدخل في التحقيق الروسي، واستبدل به المدعي العام بالنيابة ماثيو ويتاكر، الذي دأب على انتقاد التحقيق.

بدوره، قال المحامي الأمريكي البارز آلان ديرشوفيتز إنه “على الرغم من أن رد محامي ترامب قد يبدو للوهلة الأولى مهمة شاقة، إلا أنني لم أعثر في حقيقة الأمر على أي قرينة أو دليل يمكن أن يشكل أساسا لتقديم ملتمس عزل ضد الرئيس ترامب”.

وأوضح في مقال له في موقع “ذا هيل” “حقيقة كون مقربين من ترامب ملاحقين أمام العدالة ستشكل نواة تقرير روبرت مولر، ما سيساهم في إذكاء حالة التقاطب في المشهد السياسي في واشنطن”.