Saturday, August 24, 2019
اخر المستجدات

ماراثون بخان يونس تضامنا مع أطفال اليرموك


| طباعة | خ+ | خ-

نظم نشطاء في قطاع غزة، صباح اليوم الخميس، ماراثون سباق الضاحية لعام 2014 تحت شعار “الحياة.. لأطفال مخيم اليرموك”، بمشاركة أكثر من 250 متسابقا من الناشئين والفتيان.

وانطلق السباق الذي أشرفت عليه المراكز التربوية التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر، بالتعاون مع الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى، من استراحة الأصدقاء للأشبال ومنتزه بلدية خان يونس للفتيان على شاطئ بحر خان يونس وصولا لنقطة النهاية منتجع اللايت بيتش.

وانتشرت على طول مسافة السباق نقاط مراقبة ثابتة وأخرى متحركة، ورافقت المتسابقين سيارات إسعاف مجهزة من جمعية الهلال الأحمر تحسبا لأي طارئ، فيما نظمت شرطة المرور حركة السير وإخلاء منطقة السباق من السيارات.

وتصدر الطفل رضا جمال أبو سعادة (11 عاما)، من مدرسة عبد الكريم الكرمي الابتدائية سباق اختراق الضاحية الثامن عشر، عن فئة الناشئين، والفتى احمد يحيى النجار من مدرسة محمد الدرة الإعدادية عن فئة الفتيان.

وأهدى الطفل أبو سعادة الفوز لأطفال اليرموك، داعيا العالم الحر لإنقاذ أطفال مخيم اليرموك الذين يتعرضون للجوع والقتل بسبب الحصار، معتبرا ما يحدث باليرموك للأطفال والنساء والشيوخ جريمة ضد الإنسانية.

ومن جهتها، أوضحت مدير مركز بناة الغد أمال خضير، أن السباق ضم أكثر من 250 طفلا وفتى ونفذ على مرحلتين بفارق دقائق، حيث شملت المرحلة الأولى فئة الناشئين من سن 11 -13 سنة لمسافة 2 كيلو، والمرحلة الثانية شملت فئة الفتيان من سن 14-16 سنة لمسافة 3 كيلو متر.

فيما قالت مدير مركز نوار التربوي نجوى الفرا، إن الفعالية جاءت تحت عنوان ” الحياة .. لأطفال اليرموك”، تضامناً مع أطفال وأهالي المخيم، الذي يعد جزءاً أصيلاً من المخيمات الفلسطينية.

وأضافت “أن الماراثون بمثابة رسالة للعالم مفادها أن أطفال اليرموك جزء من أطفال فلسطين”، مطالبة المؤسسات الحقوقية الدولية بإنهاء الحصار عن مخيم اليرموك وتجنيب الأطفال ويلات الصراع هناك.

94932736_img74

94932736_img36