ما هو عرض الإحتلال الإسرائيلي الأخير على حركة حماس مقابل هدنة طويلة؟

ما هو عرض الإحتلال الإسرائيلي الأخير على حركة حماس مقابل هدنة طويلة؟

وكالات – الوطن اليوم

عرضت إسرائيل على حركة حماس ما اسمته “محفزات اقتصادية” وتخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة مقابل هدنة طويلة المدى، مع تصعيد التوترات وسط قصف إسرائيل مواقع في غزة وإطلاق صواريخ من القطاع وتبادل التهديدات، حسب ما ذكرت صحيفة (الأخبار) اللبنانية.

وبحسب التقرير، قدم مسؤولو مخابرات مصريون الإقتراح خلال لقاء مع قادة حماس، أفادت القناة 12.

وأثناء تقديم الاقتراح، ورد أن المصريون حذروا مسؤولين في حماس أن إسرائيل جدية بتهديدها اطلاق حملة عسكرية واسعة النطاق في حال استمرار العنف.

وقالت حماس من جهتها إنها غير مسؤولة عن إطلاق الصواريخ الأخيرة من القطاع اتجاه المستوطنات الاسرائيلية.

وتدعي اسرائيل أن حماس، هي المسؤولة عن إطلاق الصواريخ من القطاع، بينما تقول إنها تعتقد بأن حركة الجهاد الإسلامي هي سبب ما اسمته “الإضطرابات الأخيرة”.

وتفرض كل من إسرائيل ومصر عدة قيود على حركة الأشخاص والبضائع دخولا وخروجا من غزة. وتقول اسرائيل إن الحصار ضروري لـ”منع حماس وحركات أخرى في القطاع من الحصول على أسلحة وبناء بنية تحتية عسكرية”.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن