Wednesday, October 21, 2020
اخر المستجدات

متى يجب عليك الأكل بعد التمرين لتحصل على نتائج مُرضية؟


متى يجب عليك الأكل بعد التمرين لتحصل على نتائج مُرضية؟

متى يجب عليك الأكل بعد التمرين لتحصل على نتائج مُرضية؟

| طباعة | خ+ | خ-

تناول الطعام بشكل منتظم وفق نظام غذائي صحي، من أهم الأشياء التى تُشعرك بنتيجة التمارين الرياضية التى تمارسها دائمًا، ولكن هل تعرف أن اختيار الوقت المناسب لتناول الأكل بعد التمرين مساوٍ لأهمية اختيارك للأطعمة التى ستتناولها، وأيضًا تُعد سببًا هامًا يوصلك إلى هدفك وغايتك من ممارسة الرياضة، سواء أكان إنقاص الوزن أو زيادته أو حتى تثبيته.

إن تناولك بشكل عام للأطعمة التى تحتوي على الكربوهيدرات والبروتينات وبعض الدهون الصحية، من أجل تشجيع الجسم على إنتاج البروتين العضلي، ومنحك المزيد من النشاط والقوة من أجل استكمال التمارين ونشاطك اليومي، فالنشاط البدني العادي يستهلك المزيد من الطاقة الموجودة بجسمك، فيتبقى مهمة التعافى وتجديد مستوى الطاقة الذي فُقد من الجسم، ويكون ذلك عن طريق تناول وجبة طعام خفيفة بعد التمرين.

أفضل موعد للأكل بعد التمارين

الأكل بعد الانتهاء من التمارين الرياضية مهم للغاية، ولكن الأهم من ذلك هو توقيت تناول الأكل فالوقت المناسب للأكل بعد الرياضة إذا ما كان لديك ميول لتخفيف وزنك أو المحافظة حتى عليه كما هو، فعليك أن تأكل في غضون ساعتين من وقت انتهاء التمرين، وذلك بسبب سلب التمرين المزيد من طاقتك، مما يجعل لديك إحساس بالجوع، وتناول الطعام في وقت ما قبل وصولك لمرة الجوع الشديد يمنع عنك الزيادة في الوزن، وأيضًا يساهم في زيادة الكتلة العضلية في الجسم، وحرق المزيد من السعرات الحرارية.

أما إذا كنت تريد زيادة وزنك عن طريق التمارين الرياضية والطعام، فعليك أن تقوم بتناول وجبة الطعام بعد الوصول إلى درجة الجوع الشديدة، حتى يحصل جسمك على المزيد من السعرات ويكسبك وزنًا جديدًا، ويحافظ على الكتلة العضلية الموجودة في جسمك.

وهناك أهمية كبيرة للأكل بعد التمرين، حيث إن عضلاتك تستخدم مخزون الجليكوجين الموجود به، وتقل مستوياته عقب الانتهاء من التمرين، ومن أكثر التمارين التي تستهلك طاقة الجسم هي القوة ورفع الأثقال، ولتصل إلى التوازن الغذائي في جسمك، يجب أن تُعيد لجسمك مستويات الطاقة لديه بعد أن تنتهى من التمرين، وقتها يبدأ الجسم في تكوين العضلات.

مضار الأكل بعد التمرين مباشرة

يرغب كثيرون في الحصول على جسد رياضي، وقوام متناسق رشيق، ويقضون ساعات في صالات الجيم وممارسة الرياضة بتمارين شاقة، في سبيل إنقاص وزنهم.

ولكن ليست التمارين الرياضية وحدها تستطيع أن تمنحك جسدا رياضيًا مثاليًا وممشوقًا وبلا دهون، بل يجب أن تتبع نظامًا غذائيًا سليمًا، ويتساءل البعض عن أضرار الأكل بعد التمرين مباشرة، ونرصدها في التقرير التالي.

وعلى بالرغم من ممارسة الرياضة بشكل صحيح وبطريقة احترافية، فإن البعض يعاني من عدم فقدان الوزن بالرياضة برغم اتباعهم الخطوات المطلوبة والتمارين اللازمة لإنقاصه.

ويقع كثيرون من رواد صالات الجيم، في خطأ كبير بعد الانتهاء من تمارينهم الرياضية، يؤدي إلى ضياع ما بذلوه من جهد، فضلًا عن اكتسابهم نسبة دهون أكثر، وهو تناول الطعام بعد التمارين الرياضية مباشرةً.

وحذر الأطباء من تناول الطعام بعد التمرين مباشرة، حيث يؤدي إلى نتائج كارثية، وزيادة الوزن بشكل ملحوظ، فضلًا عن تراكم الدهون في مناطق بالجسم بما يصعب حرقها.

ويمكنك أن تؤخر تناول الوجبة بعد التمرين لما يقارب ساعتين ولا يوجد ضرر في ذلك، حيث تحمي نفسك من التعرض لزيادة الوزن.

وأيضًا من أضرار تناول الأكل بعد التمرين مباشرة الشعور بالتخمة؛ نظرًا لأنك قد استهلكت كثيرًا من الطاقة في التمارين الرياضية، ولذلك الأكل مباشرةً بعد التمرين يشعرك بالتخمة والحاجة إلى الراحة أو النوم وذلك معناه زيادة في الوزن وتراكم الدهون في جسدك.

يجب أن تكون هناك وجبة تتناولها بعد ممارسة التمارين الرياضية، ولكن ما الذي يجب أن تحتويه تلك الوجبة التي يجب أن تكون من الأطعمة سهلة الهضم والبسيطة، مثل الخضراوات الورقية الخضراء، والمعكرونة، والبطاطا، ودقيق الشوفان، والأرز، والفواكة وخاصة الكيوي والموز والتوت، والاناناس، أو الكينوا أو حليب الشوكولاتة، أو البطاطا الحلوة.

أما من البروتينات، فيمكنك أن تتناول سمك التونة، أو الدجاج، أو سمك السلمون، أو الجبن، أو الزبادي، أو البيض، أو مسحوق البروتين.

وإذا أردت أن تحدد وجبة كاملة يمكنك تناولها بعد التمرين، يمكن أن تتكون من خبز التوست من الحبوب الكاملة المضاف إليها زبدة اللوز، أو عصير الفواكه مع التمر والحليب، أو مسحوق البروتين مع الموز، أو التونة مع البسكويت المملح، أو دقيق الشوفان مع الموز واللوز، أو الزبادي مع التوت والجراونولا، أو شطيرة تونة، أو سمك السلمون مع البطاطا الحلوة، أو الدجاج المشوي مع الخضار المشوي.