Tuesday, December 10, 2019
اخر المستجدات

مجدلاني: لا افضل استخدام “قنبلة” بخصوص خطاب الرئيس المُرتقب


| طباعة | خ+ | خ-

قلل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الدكتور أحمد مجدلاني من قيمة استخدام مصطلح “قنبلة” بخصوص ما سيحمله خطاب الرئيس محمود عباس الذي سيُلقيه في الثلاثين من الشهر الجاري على هامش اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة، موضحاً أنه لا يُفضل استخدام هكذا مصطلحات.

وبيّن مجدلاني  أن الخطاب سيتحدث عن أن السلطة لن تلتزم بالإتفاقيات المرحلية اذا ما واصلت اسرائيل تملصها من تنفيذ كل بنود الإتفاقات الموقعة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، نافياً في الوقت ذاته أن يحمل حديث الرئيس عباس عن ذلك اي تهديد، وإنما القصد هو الإشارة إلى الخطوات العملية في الفترة القادمة إذا ما استمر انسداد الأفق السياسي واستمرت تل ابيب في ضرب كل الإتفاقيات بعرض الحائط.

كما وتطرق مجدلاني إلى زيارته إلى روسيا واستغرقت 3 أيام وعاد منها أمس الجمعة، حيث بحث فيها ملفين أساسيين، أولهما الملف الفلسطيني- الإسرائيلي وعملية السلام المتعثرة، وثانيهما: الوضع السوري وتاثيره على الفلسطينيين في سوريا والجهد االمبذول للوصول إلى حل سياسي وسلمي للأزمة السورية، منوها إلى ان الرئيس عباس سيتجه الى روسيا الأربعاء القادم في زيارة تستغرق يومان سيلتقي خلالها مع نظيره الروسي فلادمير بوتين لبحث الدور الروسي في عملية السلام.

وأشار مجدلاني إلى اتفاق دولي يجري لإدخال الأردن ومصر والجامعة العربية الى اللجنة الرباعية الدولية برعاية أممية، لتتحول إلى لجنة سباعية بهدف إضفاء الزخم للعملية السياسية بالمنطقة.

راية الاعلامية