Saturday, August 17, 2019
اخر المستجدات

مجلس الوزراء يدعم توجه الرئيس إلى مجلس الأمن


| طباعة | خ+ | خ-

غزة / الوطن اليوم

أكد مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها في رام الله اليوم الثلاثاء، دعمه الكامل للقرارات التي اتخذتها القيادة الفلسطينية، برئاسة الرئيس محمود عباس، بشأن طرح مشروع القرار الفلسطيني/العربي للتصويت في مجلس الأمن، لوضع جدول زمني لإنهاء الاحتلال، ووضع حد أمام استمرار إسرائيل في فرض الوقائع على الأرض.

وحمل المجلس الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جرائمه، والتي كان آخرها استشهاد الشاب محمود عدوان من مخيم قلنديا فجر اليوم، إضافة إلى حربها العنصرية وتداعياتها، والعقوبات الجماعية التي تنتهك القانون الدولي، والقانون الدولي الإنساني، واتفاقيات جنيف.

وطالب المجلس دول العالم بعدم الوقوف عند حد الإدانات لجرائم الاحتلال في القدس، وإنما باتخاذ الإجراءات الكفيلة بوقفها فوراً، ومحاسبة إسرائيل عن إرهابها وجرائمها المتواصلة تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل.

كما طالب الدول العربية والإسلامية بالتحرك السريع وإتخاذ الخطوات العملية الكفيلة بوقف عمليات تهويد القدس ومقدساتها، خاصةً المسجد الأقصى المبارك، وجريمة هدم المنازل والاعتقالات وخنق الحياة الفلسطينية العربية في القدس.

وأدان المجلس بشدة قيام قوات الإحتلال باغتيال الشاب محمود عبد الله عدوان (21) عاماً أثناء تواجده على سطح منزله، خلال اقتحامها لمخيم قلنديا فجر اليوم، وهذه هي المرة الرابعة، التي تقوم فيها قوات الاحتلال بإطلاق الرصاص الحي وقتل شبان من مخيم قلنديا خلال تنفيذها عملية اعتقال.

وفي سياق آخر، أكد المجلس على أن الحكومة ستواصل جهودها في عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة، داعياً جميع الأطراف إلى التحلي بالمسؤولية الوطنية وإزالة أية عقبات وعوائق تحول دون إنجاز هذه العملية وإفشال مخططات الاحتلال.

ودعا جميع القوى إلى حشد وتوحيد طاقاتها وجهودها لتعزيز تماسك الوضع الداخلي ووحدة الصف الوطني في عموم الوطن والتوجه الجاد نحو الإيفاء باستحقاقات المصالحة الوطنية دون إبطاء.

وفي سياق آخر، أعلن مجلس الوزراء أن يوم الخميس الموافق 25 من الشهر الجاري، هو عطلة رسمية بسبب أعياد الميلاد المجيدة.