الخميس 06 / أكتوبر / 2022

مجموعة “غازبروم” الروسية لا تضمن حسن سير عمل خط أنابيب “نورد ستريم”

مجموعة
مجموعة "غازبروم" الروسية لا تضمن حسن سير عمل خط أنابيب "نورد ستريم"

أكدت مجموعة “غازبروم” الروسية العملاقة الأربعاء أنها لا يمكنها ضمان حسن سير خط أنابيب الغاز “نورد ستريم” الذي يربط روسيا بأوروبا، قائلةً إنها غير قادرة على تأكيد أنها ستستعيد توربينًا ألمانيًا يجري إصلاحه في كندا.

بدأت غازبروم الاثنين عملية صيانة لخط “نورد ستريم 1” تستمر عشرة أيام، بينما الاتحاد الأوروبي، وخاصة المانيا التي تعتمد على الغاز، ينتظر بقلق ان كان الغاز سيتدفق مجددا في خط الأنابيب.

وتخضع توربينات الخط للصيانة حاليا في منشأة كندية تملكها شركة سيمنز.

وقالت المجموعة الروسية في بيان إن “غازبروم لا تملك أي وثيقة تسمح لسيمنز بأن تخرج من كندا محرّك توربين غاز”، قالت أوتاوا إنها تريد إعادته إلى برلين.

وأضافت “في هذه الظروف، لا يمكن التوصل إلى خلاصة موضوعية في ما يخصّ تطوّر الوضع وضمان تشغيل آمن لمحطة بورتوفايا (…) وهي مرفق رئيسي لخط أنابيب الغاز نورد ستريم”.

وافقت كندا السبت على تسليم المانيا توربينات ضروريّة لتشغيل “نورد ستريم 1” لتخفيف أزمة الطاقة مع روسيا، على الرغم من مناشدة أوكرانيا بعدم “الخضوع لابتزاز الكرملين”.

كييف تستدعي سفير كندا

واستدعت كييف الاثنين السفير الكندي لديها احتجاجا على هذه الخطوة التي اعتبرتها “غير مقبولة”.

كما رفع الكونغرس الأوكراني العالمي دعوى قضائية يطلب فيها من المحكمة الفدرالية الكندية مراجعة القرار، على أمل إبطاله.

والأربعاء، رد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو على الانتقادات، قائلاً إن العقوبات “تستهدف بوتين ومساعديه، وليست مصممة لإلحاق الأذى بحلفائنا وشعوبهم”.

وأوضح أن قرار السماح بشحن هذه الأجزاء إلى ألمانيا تم اتخاذه لتجنب أزمة طاقة كبيرة محتملة في أوروبا ومن ثم الحفاظ على تأييد شعوبها للدعم الذي يوفره الغرب لأوكرانيا. واضاف “كان قرارا صعبا للغاية”.

ورغم أن عملية الصيانة الدورية السنوية لخط الأنابيب مقررة منذ وقت طويل، الا أن الخشية تكمن في أنه مع تدهور العلاقات بين روسيا والغرب إلى أدنى مستوياتها، قد تنتهز غازبروم الفرصة بكل بساطة لوقف تشغيل الخط.

لم تعلن برلين عن موعد متوقع لإعادة التوربينات. وقال متحدث باسم الحكومة الاثنين إن شركة سيمنز “تخطط لنقل (التوربينات) في أسرع وقت ممكن” من كندا إلى ألمانيا، ومن ثم إلى روسيا لتركيبها.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن