Friday, January 24, 2020
اخر المستجدات

مدحت أبو جبل: أصغر مستورد للسيارات في قطاع غزة


مدحت أبو جبل

| طباعة | خ+ | خ-

غزة – تسنيم الرنتيسي

على الرغم من وفاة والده منذ نعومة أظفاره، إلا أن تلك الصدمة دفعته لأن يكون إنساناً متعلماً وطموحاً، حيث شغل العديد من المناصب القيادية، وافتتح أول شركة صغيرة لشراء وبيع السيارات المحلية وهو في الرابعة والعشرون من عمره، كما أنه أول فلسطيني يحصل على الجنسية الكورية، وهو الأصغر عمراً من بين المستوردين للسيارات في قطاع غزة، وحصل على وكالة “نيسان” وأصبح وكيل الشركة في عام 2012، كما أن حرصه على العلم دفعه لأن يكمل طريقه ويدرس”الماجستير”.

“الوطن اليوم” تصحبكم أعزائي القراء للتعرف على “مدحت أبو جبل” وكيل شركة ” نيسان” في قطاع غزة.

نشأته:

ولد مدحت محمد سليمان أبو جبل في مدينة غزة، في الرابع عشر من مارس لعام ستة وسبعون، في أسرة إسلامية ملتزمة مكونة من أب وأم وأخوين وهما أسامة وسلمان وأخت واحدة تدعى رنا.

ودرس المرحلة الابتدائية بمدرسة صلاح الدين، وأكمل المرحلة الإعدادية في مدرسة يافا، أما الثانوية فكانت في مدرسة فلسطين، وتجدر الإشارة إلى أنه أنهى الثانوية العامة – الفرع العلمي- في عام 1993بمعدل 79%

والتحق مدحت بجامعة الأزهر وتحديداً في كلية الزراعة لإكمال تعليمه الجامعي، وتخرج منها في عام 1997، فيما يكمل الآن دراسة الماجستير، ويميل إلى الجانب الإقتصادي.

وتزوج أبو جبل في عام 1999م، من سهى أبو جبل وأنجب منها أربعة أولاد وبنت.

وعمل والده مدرس في مدرسة صفد، وتوفي منذ نعومة أظفاره، واعتبر أبو جبل أن ذلك الحدث من أصعب المواقف التي مر بها.

أبرز المناصب

وتقلد أبو جبل العديد من المناصب كان أبرزها أنه شغل منصب نائب مدير الشباب والرياضة، ورئيس الوفود الشبابية، ورئيس مؤتمر الشباب في عام 2006، ورئيس لجنة تأهيل الشباب في جامعة الأزهر، ومدير للمخيمات الصيفية الشبابية.

خطواته في مجال الأعمال

بدأ أبو جبل أول خطوة في مجال الأعمال في عام 2000، ليمارس هوايته في التجارة فقام بفتح شركة صغيرة لبيع وشراء السيارات المحلية بدعم من والدته” سهيلة أيوب” حيث كان عمره في ذلك الحين 24 سنة.

وبعد ستة أشهر سافر إلى ألمانيا لاستيراد السيارات ليكون “أصغر مستورد للسيارات” في قطاع غزة في مجال السيارات، وفي عام 2004 بدأ بفتح طرق للعمل مع الضفة الغربية.

أما في عام 2008 فقد قامت شركة كورية الأصل بفتح أبوابها للعمل، حصل حينها أبو جبل على الجنسية الكورية، “كأول فلسطيني يحصل على تلك الجنسية” وقام بفتح شركة في الأردن في عام 2009.

وبعد عام 2009 سمح الاحتلال الإسرائيلي بإدخال السيارات إلى قطاع غزة فعاد مدحت إلى القطاع وأنشأ معرض للسيارات على الطريقة الحديثة وبدأ العمل بحلة جديدة وفي 12/12/2012حصل على وكالة نيسان فأصبح وكيل الشركة في قطاع غزة.

دوره في دعم الفنانين الفلسطينيين

وكان لأبو جبل العديد من الأدوار في دعم الفنانين الفلسطينيين كــ”محمد عساف” وكان الداعم الوحيد للرسام الديري والأندية الرياضية ويوضح أبو جبل أن دعمه لهم كان من باب المسئولية الاجتماعية.

أسرته وعلاقاته الإجتماعية

ولا ينسى أبو جبل حق أسرته عليه فيخصص لهم يومي الخميس والجمعة، ويفرغ نفسه للجلوس معهم وقضاء أوقات جميلة في التنزه والترويح عن النفس.

وأوضح أن العلم الذي حصل عليه خلال مراحل دراسته ساعده كثيراً، وإن كان تخصصه في الجامعة بعيداً عن حياته العملية، فقد صقل مهارته الإدارية وكيفية إنشاء العلاقات الاجتماعية وكيفية التعامل مع الناس، على حد تعبيره.

ويعتبر مدحت أن أجمل الأوقات التي يقضيها في حياته تكون عند اجتماعه بالأسرة والأهل وعند انجاز شيء للبلد .

ويهوى أبو جبل ممارسة الرياضة بشكل عام ورياضة السباحة بشكل خاص، ويخصص لها جزأً من وقته، لافتاً إلى أنه قام بعمل اشتراك شهري في مسبح الآرك مد.

واعتبر أبو جبل أن النجاح يسجله التاريخ، والحظ لا يطرق باب كسلان.

اهتماماته وانجازاته

ويهتم مدحت بمتابعة الأمور السياسية والأخبار والمواقع الالكترونية وأخبار البلدان المجاورة.

ويرد على كيفية التعامل مع النظرة السلبية لبعض الأشخاص اتجاهه بأن إرضاء الناس غاية لا تدرك،” وأحاول أن أتصرف مع ما يمليه ضميري وأشعر أنه الأصح، موضحاً أنه لا يمكن إهمال الناس ولكن يجب الموازنة لأن الإنسان لا يقيم نفسه وعليه أن يتقبل النقد إذا كان بناءاً و إيجابياً ولا ييأس إذا كان هداماً”.

ويحاول أبو جبل تطوير نفسه في كل يوم، معتبراً أن الطموح لا يقف عند حد معين وخاصة إذا كان بما يرضي الله ويمكن تحقيقه.

ويعتبر مدحت أن أهم انجاز حققه هو إنشائه لأسرة إسلامية كريمة ومحترمة وتربية أبنائه.

وأشار إلى أن الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي منذ أكثر من 7 سنوات أثر بشكل كبير على مجال عمله وعلى القطاع بشكل عام، منوهاً إلى أن الأكثر مرارة كان الانقسام الفلسطيني خاصة في الجوانب الإنسانية والاجتماعية .

رسالته للشباب

ونصح أبو جبل الشباب بأن لا يستسلموا للحصار الذي يفرضه الاحتلال ولا للصعاب التي تواجههم، مؤكداً أن غزة جميلة ومليئة بالعمل ومن أراد النجاح فعليه أن يبتكر ولا يعيد تجارب الآخرين.