Thursday, September 19, 2019
اخر المستجدات

مدير عام مجموعة شركات قرش:منتجع “سما نابلس” بات جاهزا بعد أعمال تطويرية وإقامة سلسلة مطاعم بكلفة فاقت مليوني دينار اردني


| طباعة | خ+ | خ-

أكد مدير عام مجموعة شركات قرش حسام قرش، الجهة المشرفة والضامنة لتنفيذ مشروع منتجع “سما نابلس السياحي” بالتعاون مع بلدية نابلس ومقاولين، أن المتنزه بات على موعد قريب مع الافتتاح الرسمي، بعدما شهد أعمالا تطويرية واستحداث سلسلة مطاعم، ليتحول بذلك إلى منتجع سياحي فاخر.

وأوضح قرش ، أن الشركة كانت قد تولت تنفيذ الأعمال التطويرية في المتنزه بحيث تم استحداث سلسة مطاعم ومقاهٍ ومواقف سيارات وخدمات ومرافق عامة تخدم أبناء المحافظة والزوار والسياح، مبينا ان العمل أنجز في فترة قياسية هي 40 يوما.

وذكر ان متنزه “سما نابلس” يضم الان سلسلة مطاعم ومقاه وأكشاك وموقفين للمركبات يتسعان لنحو 400 مركبة، وتبلغ القدرة الاستيعابية في المتنزه نحو 7000 زائر.

ويحتوي المنتجع على مقار خاصة للشرطة والإسعاف والاطفاء، حتى تكون كافة مقومات الأمن والسلامة متوفرة، كما تم تجهيزه بالعديد من المرافق الصحية وكافة سبل الأمن والأمان.

وفيما يتعلق بتنفيذ المشروع، أكد قرش أن المدة المقررة كانت 40 يوما تخللها العديد من الصعوبات منها استغراق نحو أسبوعين في أعمال الفحص والتجارب للتربة والموقع حتى تم الخروج بتصاميم عصرية ومقاومة للزلازل والثلوج، وذلك بالتعاون مع العديد من المهندسين والطواقم المختصة في بلدية نابلس وخبير الزلازل الدكتور جلال الدبيك.

مواصفات عالية ….

وبخصوص الأمن والآمان، أكد قرش، أن المنتجع أصبح يتمتع بمواصفات عالية من الأمن والأمان، حيث تم تخصيص مواقف للسيارات مما يعطي مزيدا من الأمان لتحرك الأطفال وذويهم داخل حدود المنتجع، كما تم توفير كافة شروط الأمان وتجهيزه بوحدات إطفاء وذلك بالتنسيق مع بلدية نابلس وبقية الجهات المختصة.

وتم العمل في هذا المشروع على مساحة إجمالية بلغت 160 دونما .

ولفت قرش إلى أن المنتجع بات جاهزا وأن حفل ايقاد شعلة الافتتاح سيتم في أقرب وقت وذلك تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد لله.

وأردف أن هذا المشروع تحقق بدعم ومساندة بلدية نابلس ووزارة السياحة، وبمباركة ودعم بقية الجهات أملا في إخراجه إلى النور بأقرب وقت ممكن.

ووجه قرش، رسالة لكافة المستثمرين الفلسطينيين والعرب للاستثمار في نابلس العاصمة الاقتصادية لفلسطين، لتمتعها بالأرض الخصبة للاستثمار.