الجمعة 16 / أبريل / 2021

مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى

اقتحم مستوطنون متطرفون وعناصر من المخابرات الإسرائيلية صباح اليوم الاثنين المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وقال مصدر في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة في تصريح صحفي  إن 19 مستوطنًا وعنصرين من المخابرات اقتحموا المسجد الأقصى على مجموعات، ونظموا جولة استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته.

وأوضح أن المصلين والمرابطين وطلبة مجالس العلم الذين انتشروا في باحاته تصدوا بهتافات التكبير والتهليل لاقتحامات المستوطنين واستفزازاتهم.

وكان أحد المصلين في المسجد الأقصى عثر الأحد على أوراق مشبوهة بين حجارة مصلى المتحف الإسلامي المحاذي لباب المغاربة تحوي كتابات باللغة العبرية أشبه “بالشعوذة”، وتحاكي الأوراق التي يدوّن فيها اليهود طلباتهم وأمنياتهم من “الخالق” ثم يضعونها في ثنايا حجارة حائط البراق أو ما يسميه الاحتلال زورًا “حائط المبكى”.

وتحمل هذه الأوراق رسالة تحذير خطيرة تؤكد أن المستوطنين يحاولون ترك مخلفات مشبوهة لهم في المسجد الأقصى، كما فعلوا قبل أكثر من عام حينما عثر على صورة للشمعدان اليهودي بالقرب من الجهة الشرقية، الأمر الذي يندرج ضمن محاولات تكريس الوجود اليهودي فيه كذريعة للبحث عن “حق” مزوّر لهم فيه.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن