الثلاثاء 06 / ديسمبر / 2022

مشروع إسرائيلي يُغضب سكان مستوطني غلاف غزة

مشروع إسرائيلي يُغضب سكان مستوطني غلاف غزة

كشف المراسل العسكري في غلاف غزة ألموغ بوكير وهو من سكان الغلاف أن إسرائيل تطالب سكان غلاف غزة بتمويل مشروع التحصين ضد صواريخ الكورنيت من غزة على حسابهم الشخصي.

وأشار المراسل إلى أنه في أعقاب إطلاق صواريخ الكورنيت على غلاف غزة، تم اتخاذ قرار من قبل الصندوق القومي الإسرائيلي ووزارة الجيش على تنفيذ مشروع التحصين الأمني للمناطق السكنية في غلاف غزة، من خلال التشجير الأمني (زرع أشجار ضد الصواريخ).

ونوه بوكير أن سكان الغلاف غير قادرين على تصديق ما تطلبه منهم دولتهم.

وأضح قائلًا: “تلقى سكان نتيف هعسراه رسالة، كان فحواها كالتالي: ” بدءًا من تاريخ 1.1.19، سيكون تمويل مشروع التشجير على حساب السكان”.

وأردف:” نعم، ما قرأتموه صحيح، إذا أراد سكان الغلاف الحماية من الصواريخ، فعليهم أن يدفعوا الأموال مقابل ذلك”.

واسترسل متعجبًا:” دولة إسرائيل لم تكتفِ بعدم توفيرها الأمن لمواطنيها، بل تطالبهم الآن بالدفع إذا كانت لديهم الرغبة لحل هذا التهديد!!”.

وتوقع بوكير أن في قابل الأيام ستطالب إسرائيل مواطنيها بالدفع على كل اعتراض للصواريخ قامت به القبة الحديدية.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن