Wednesday, July 24, 2019
اخر المستجدات

مشكلات جلدية يسببها الجلوس بقرب المدفأة.. بينها الجفاف


مشكلات جلدية يسببها الجلوس بقرب المدفأة.. بينها الجفاف

| طباعة | خ+ | خ-

كتبت: ياسمين الصاوي

تعد المدفأة الكهربائية واحدة من القطع المنزلية الأساسية مع انخفاض درجات الحرارة، حيث توفر طقسًا دافئًا، في حين يمكن أن تسبب مشكلات جلدية غير مرغوب فيها.

يؤدي الجلوس بجانب المدفأة لفترات طويلة، مع إبقاء الساقين بالقرب منها إلى ظهور المشكلات التالية:

متلازمة الجلد المحمص

تصل بعض مخاطر المدفأة الكهربائية إلى الإصابة بما يعرف باسم “متلازمة الجلد المحمص”، والتي تحدث عندما يتعرض الجلد بشكل متواصل إلى معدلات قليلة من الأشعة تحت الحمراء مثل تلك الموجودة في المدفأة، وفي هذه الحالة يتغير لون الجلد بشكل ملحوظ، لتظهر بقع بنية عليه، وفقًا لما ذكرته “رويترز”.

تلف السطح الخارجي للجلد

من الممكن أن تسبب حرارة المدفأة الكهربائية تلف الطبقات العليا من الجلد وتدمير العروق السطحية الموجودة تحتها، ما ينتج عنه ظهور بقع داكنة على الجلد.

التهابات وجفاف

تعمل المدفأة الكهربائية على سحب الرطوبة الموجودة في الهواء، ليصبح جافا، ويؤثر ذلك سلبا على الجلد مسببا جفاف وطفح وتهيج، فضلًا عن الشعور بالحكة وظهور التهابات، وفقًا لموقع “life alth”

ماذا تفعل؟

ينصح بضرورة الابتعاد عن المدفأة الكهربائية قدر الإمكان، ويفضل عدم استخدامها والبحث عن وسائل تدفئة طبيعية فعالة لتجنب مخاطرها، وفي حالة ظهور أحد المشكلات الجلدية الناتجة عن استخدامها، يراعى زيارة الطبيب المختص لوصف العلاج المناسب.