Sunday, August 18, 2019
اخر المستجدات

مصطفى: نحن في حالة اشتباك اقتصادي مع اسرائيل


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / غزة

صرح نائب رئيس الوزراء/ وزير الاقتصاد الوطني د. محمد مصطفى، اليوم الأربعاء، عن بدء الحكومة الفلسطينية بتطبيق الخطة الوطنية لتحفيز المنتج الوطني وتنشيط الاقتصاد الوطني، التي تم بلورتها بالتعاون التام مع القطاع الخاص الفلسطيني.

وتشمل الخطة التي تم استعراض محاورها خلال اجتماع عقد بمقر الوزارة مع اللجنة الوطنية العليا للرد على الإجراءات الإسرائيلية العقابية دعم المنتج الوطني وتشجيعه، وتشجيع الاستيراد المباشر، وحماية الإنتاج الوطني، ومكافحة الإغراق الإسرائيلي، وتعزيز الشراكة ما بين القطاعين العام والخاص، وتنظيم القطاع الزراعي.

وقال مصطفى ” نتحدث اليوم عن اشتباك اقتصادي سيصار مع الجانب الإسرائيلي في ظل سياسات وإجراءات الاحتلال التي تكبل وتخنق الاقتصاد الوطني، وتهدف أيضا إلى إبقاء الاقتصاد الوطني رهن التبعية الاقتصادية الإسرائيلية.

وأضاف د. مصطفى” إجراءات الاحتلال الإسرائيلي تجابه برد فلسطيني واضح تبنى على أساس التعامل بالمثل، في الوقت الذي تمنع إسرائيل إدخال الكثير من المنتجات الفلسطينية إلى الأسواق الإسرائيلية، وتطبق ما يخدمها من اتفاقية باريس التي ألغتها بممارساتها وإجراءاتها التعسفية.

وبين د. مصطفى” أن سوقنا الفلسطيني لن يكون مستباح للشركات الإسرائيلية التي عملت على مدار الأعوام الماضية إغراقه بما تنتجه الأمر الذي انعكس سلباً على مختلف مكونات الاقتصاد الوطني.

بدوره بين محمود العالول رئيس اللجنة الوطنية العليا للرد على الإجراءات الإسرائيلية العقابية و عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، انه سيتم توسيع دائرة المقاطعة للشركات الإسرائيلية بحيث تشمل قائمة المقاطعة مزيداً من الشركات التي سيتم الاعلان عنها خلال الأسبوع القادم.

وشدد على ضرورة تضافر كافة الجهود من اجل إنجاح الحملة لوطنية لمقاطعة المنتجات الإسرائيلية التي تربط بإجراء إسرائيلي بعينة وإنما مستمرة لتغير الثقافة الاستهلاكية، لافتاً إلى ضرورة انتهاج وابتداع مزيداً من الإجراءات الإبداعية الرامية إلى مقاطعة المنتجات الإسرائيلية.