السبت 01 / أكتوبر / 2022

معلومات تكشف وجود تعاون بين الاستخبارات النمساوية ووكالة الأمن القومي

معلومات تكشف وجود تعاون بين الاستخبارات النمساوية ووكالة الأمن القومى

كشف تليفزيون النمسا النقاب اليوم، الاثنين، عن وجود تعاون وثيق بين وكالة الأمن القومي الأمريكية وجهاز استخبارات الجيش النمساوي، بناء على معلومات جديدة ذكرتها وثائق سرية صنفت النمسا كشريك يحمل كود “تير بي”، الذى يشير إلى وجود “تعاون مركز” مع جيشها، وسلطت الأنباء الصادرة عن التليفزيون الرسمي النمساوي الضوء على وجود تعاون بين الجانبين في العمليات المرتبطة بشبكات الكمبيوتر وتقييم المعلومات، لافتة إلى احتلال النمسا لموقع متقدم قبل دولة فرنسا ونصف الدول الأعضاء في حلف الأطلسي، على قائمة الدول المتعاونة مع أجهزة الاستخبارات الأمريكية، حيث تشير المعلومات المسربة إلى اهتمام المخابرات الأميركية بالمنظمات الدولية التي تتخذ من العاصمة النمساوية مقراً لها.

في المقابل نفى متحدث رسمي باسم وزارة الدفاع النمساوية وجود قدرة لدى الجيش على التدخل في عمل خوادم شبكة الإنترنت أو العقد التي تسمح بالدخول إلى شبكات الألياف الزجاجية، لافتا إلى أن تعاون الجيش مع وكالة الأمن القومي الأمريكية هو “تعاون انتقائي” في نواحي محددة مثل المهام الخارجية لوحدات الجيش النمساوي أو مساعدة المواطنين الذين يتعرضون للخطر خارج النمسا.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن