الإثنين 20 / سبتمبر / 2021

نكسة جديدة للمودعين في لبنان: الدولار على 1507 ليرات بدلاً من 3900

نكسة جديدة للمودعين في لبنان: الدولار على 1507 ليرات بدلاً من 3900
نكسة جديدة للمودعين في لبنان: الدولار على 1507 ليرات بدلاً من 3900

في نكسة جديدة للمودعين، عُلّق العمل بالتعميم 151 الصادر عن مصرف لبنان الذي يتيح لأصحاب الودائع في المصارف بسحب دولاراتهم بالليرة اللبنانية على سعر المنصة 3900 ليرة للدولار الواحد بدلاً من 1507 ليرات، كتعويض عن ارتفاع سعر صرف الدولار قياساً الى الليرة.

وجاء هذا التعليق بعد قرار لمجلس شورى الدولة بوقف تنفيذ تعميم المصرف المركزي إثر تقديم 3 محامين بطلب وقف هذا التعميم الذي يحدّد سعر الدولار على 3900 .وعملاً بقرار مجلس الشورى أصدر مصرف لبنان بياناً الى المصارف العاملة في لبنان بعلن فيه تعليق العمل بالتعميم 151 الذي يسمح للمودعين بسحب أموالهم من حساباتهم بالدولار على سعر 3900 ل.ل. للدولار، استناداً للقرار الإعدادي الصادر عن مجلس شورى الدولة.

وقد سادت موجة من الغضب في صفوف المواطنين بعد وقف العمل بالتعميم لأنه يزيد من خسائر المودعين حيث ستعود المصارف اعتباراً من يوم الخميس الى تسديد أموال المودعين على سعر 1507 وهكذا تصبح الخسارة مضاعفة وتُقدّر بحوالي 85 في المئة بعدما بلغ سعر الدولار في السوق السوداء حوالى 13 الف ليرة.

ورصدت صحيفة (القدس العربي) حركة تهافت أمام أجهزة الصراف الآلي لعدد ملحوظ من المواطنين في عدد من المناطق للإفادة من الوقت وسحب بضعة دولارات على سعر المنصة 3900 ليرة للدولار، إلا أنهم فوجئوا إما بإقفال هذه الأجهزة في المصارف وإما بخلوها من الأموال.

غير أن رابطة المودعين نوهت بقرار مجلس شورى الدولة الذي في رأيها أعاد فرض سيادة القانون، واعتبرت أن أهمية القرار تكمن في تأكيده على عدم قانونية تحديد سعر الصرف بـ 3900 ليرة للدولار بناء على بدع حاكم مصرف، والتي تجاوزت القانون الذي يضمن إعادة الوديعة كما هي.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook