“هذا حريقة وين الإطفاء”.. الناشطة العنود العيسى تستعرض مفاتنها ببكيني وتثير موجة غضب واسعة!

الناشطة السعودية العنود العيسى

أثارت فضيحة الناشطة السعودية العنود العيسى، جدلاً بين متابعيها بظهورها بفيديو جريء جداً، استعرضت خلاله ملابسها الداخلية، وتحدثت بأمور خادشة للحياء.

وظهرت العنود العيسى بفيديو عبر (سناب شات)، وهي تستعرض مجموعة من البكيني قائلة إنها “ستُجربهم لأول مرة”. ثم ارتدت واحداً منهم وقالت: “شكلها حلو من قدام بس ورا المفروض تغطي مؤخرتي، بس أنا مؤخرتي كبرت وأنا ماخذة مقاس صغير، فداخلة على جوة وشكلي يضحك وع”.

ثم نشرت صورتها بمايوه آخر وفاضح، وعلقت: “هذا يجنن، هذا حريقة وين الإطفاء”.

وتتعمد العنود العيسى إثارة الجدل بأفعالها وصورها الجريئة، فنشرت سابقاً صوراً أظهرت خلالها علامات التقبيل من حبيبها على رقبتها، الامر الذي أثار موجة غضب واسعة بما فعلته.

وظهرت العنود العيسى في صورة أخرى عارية الصدر، تستعرض بكل جرأة العلامات والبٌقع التي طبعها حبيبها على رقبتها في إشارة إلى حميمية العلاقة ووصولها إلى مراحل مُتقدمة، دون رابط شرعي بينهما.

كما نشرت العنود العيسى سلسلة صور لها تكشف فيها صدرها بشكل فاضح جداً، مرتدية هوت شورت.

الجدير بالذكر أن العنود العيسى طالبة سعودية مبتعثة للدراسة في الولايات المتحدة، وذاع صيتها على مواقع التواصل في ديسمبر العام الماضي، حينما نشرت مقطعا عبر “يوتيوب”عبارة عن مقاطع مجمّعة تحكي فيها قصتها وكيف أصبحت فتاة يصفها الآخرون بـ”الفاسدة”، وادعت أن السبب وراء هذه السلوكيات هو تعرضها للاغتصاب على يد ابن شقيقتها.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن