Sunday, September 22, 2019
اخر المستجدات

هكذا استعدت إسرائيل وأمريكا لمهاجمة إيران


| طباعة | خ+ | خ-

وكالات – الوطن اليوم

أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو أن إسرائيل كانت على وشك توجيه ضربة عسكرية لإيران في عام 2012 لكنه توقف لانه لم يكن لديه ما يكفي من الدعم داخل حكومته.

جاءت هذه التصريحات في إطار عرض نشرته صحيفة نيويورك تايمز حول الجهود الإسرائيلية والأمريكية في السنوات الأخيرة لوقف سباق إيران لتصنيع قنبلة ذرية.

واضافت “وبحلول عام 2012 ، بدا أن ذلك قد تغير. وقد اكتشفت الولايات المتحدة طائرات إسرائيلية بدون طيار تقلع من أذربيجان للتجسس على إيران وشاهدت مجموعات من الطائرات الإسرائيلية تستعد لشن هجوم. في ذلك العام ، ألغى وزير الجيش الإسرائيلي آنذاك إيهود باراك مناورة عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وإسرائيل حتى لا تتعارض مع ضربة محتملة

لكن الأمريكان قاموا أيضاً باستعداداتهم الخاصة للهجوم على إيران. عندما قامت الولايات المتحدة، في الطرف الغربي من الولايات المتحدة، ببناء نموذج واسع النطاق لمنشأة تخصيب اليورانيوم الإيرانية الموجودة في الجبال. ثم فجر الأمريكيون قنبلة تزن 30000 لتدمير الموقع النووي الوهمي.

وقال نتنياهو” إن الضربة الإسرائيلية “لم تكن خدعة بل كانت حقيقية وكان الأمريكيون قلقين حقًا” ..لو كان لدي أغلبية داخل الكابنيت، لكنت فعلت ذلك”.

ووفقًا للتقرير ، تمت دعوة إيهود باراك ، وزير الجيش الإسرائيلي آنذاك ، إلى البنتاغون وعرض شريط فيديو سري للغاية عن غارة أمريكية – باستخدام قنبلة تزن 16000 كغم لتدمير منشاة نووية ايرانية”.

وطبقا للتقرير فقد أرسلت إدارة الرئيس أوباما مسؤولًا كبيرًا إلى إسرائيل لمنع إسرائيل من تنفيذ الهجوم.