الثلاثاء 30 / نوفمبر / 2021

هل انفصلت أسما شريف منير عن محمود حجازي للمرة الثانية؟

هل انفصلت أسما شريف منير عن محمود حجازي للمرة الثانية؟
هل انفصلت أسما شريف منير عن محمود حجازي للمرة الثانية؟

يبدو أن العلاقة بين الفنان محمود حجازي، والبلوجر وخبيرة التجميل أسما شريف منير، ليست في حالها الأفضل خلال هذه الفترة، فالشواهد كلها تؤكد أن انفصالا وقع بينهما، رغم تكتم الطرفين على الخبر.

ونشرت أسما شريف منير أمس عبر حسابها على “أنستغرام” صورة بمناسبة عيد ميلادها الذي أكدت انه دائمًا ما يكون يوما صعبا عليها، لأن ذكرى وفاة والدتها تسبقه بيوم واحد، وحرصت على شكر جميع أفراد عائلتها لمؤازرتها دائمًا ووقوفهم في ظهرها ليساندوها.

اللافت أن أسما حرصت على ذكر كافة أفراد العائلة، دون ذكر محمود حجازي الذي من المفترض أنه من أهم الأشخاص في العائلة كونه زوجها، ولكن هذا لم يحدث.

كما شاركت أسما جمهورها عبر خاصية القصص القصيرة، مشاعرها السلبية خلال هذه الفترة والتي أوضحت أنها تمر بصعوبة بسبب صدمتها في أشخاص مقربين.

وزاد من تأكيد الانفصال، مشاركة أسما لفيديو من الاحتفال بعيد ميلادها وكتبت أن أفراد عائلتها الذين لم يحضروا هم والدها وزوجته وأخواتها فقط.

من جانبها حذفت أسما شريف منير كافة الصور التي جمعتها بحجازي من حسابها على “أنستغرام”، مع إلغاء متابعة حسابه الرسمي، ولكنها احتفظت بمتابعة حساب قديم له لم يُنشر عليه أي شيء بعد عام 2018 أي نفس عام زواجهما الذي تم إعلانه في سبتمبر 2018.

وفي نفس السياق، ألغى محمود حجازي متابعته لحساب أسما الرسمي على “أنستغرام”، غير أنه احتفظ ببعض الصور التي جمعته بها في مناسبات مختلفة.

وكان آخر ما كتبته أسما لمحمود حجازي احتفالا بعيد زواجهما الثاني يوم 9 سبتمبر 2020، أي قبل حوالي سبعة أشهر، حيث نشرت صورة رومانسية جمعتهما وكتبت: “كل الجوزات فيها حلو ووحش ومشاكل وعشرة وخناقات وحب واختلافات وذكريات ودي السنة التانية وعدينا بكل ده، كل سنة وأنت جوزي ومطلع عيني ومطلعه عينك برضه”.

جدير بالذكر أن علاقة أسما ومحمود حجازي، قد مرت بعدد من المنحنيات من قبل، حيث أعلنا انفصالهما أثناء فترة الخطوبة بعد مرات من النفي، في مارس 2018، ثم عادت أنباء العودة مرة أخرى في يوليو من نفس العام، قبل إعلان خبر الزفاف الذي أعلناه في خطوة مفاجئة في سبتمبر من نفس العام أيضًا.

وكان محمود حجازي قد أوضح في تصريحات لأحد البرامج أن سبب انفصاله أثناء خطبته على أسما شريف منير، هو القسمة والنصيب أولا والأمر الثاني هو الحسد، حيث أكد أنهما كانا يتشاجران دائمًا بعد نشر أي صورة تجمعهما، لذلك كان يرى أنه من الأفضل أن يبقيا حياتهما الشخصية سرًا وبعيدًا عن نظرات وتدخلات جمهور السيوشيال ميديا.

 

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook