Thursday, July 18, 2019
اخر المستجدات

هل يسبب الجنس الفموي الإصابة بسرطان الحلق؟


هل يسبب الجنس الفموي الإصابة بسرطان الحلق؟

| طباعة | خ+ | خ-

لا تعتبر ممارسة الجنس عن طريق المهبل، الطريقة الوحيدة التي تنقل الأمراض، بل يمثِّل الجنس الفموي خطورة كبيرة -أيضًا- على ممارسيه، لما يسببه من أضرار، قد تصل إلى حد الإصابة بسرطان الفم أو “الحلق”، وفقُا لموقع medical news today.

الجنس الفموي وسرطان الحلق

– لا يسبب الجنس الفموي الإصابة بسرطان الحلق بشكل مباشر، ولكن الاتصال الجنسي عن طريق الفم ينتج عنه الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري.

– يسبب فيروس الورم الحليمي البشري في حدوث تغيرات في الخلايا، تؤدي إلى الإصابة بسرطان الحلق في وقتًا لاحق.

– يقدر الأشخاص المصابين بسرطان الحلق عن طريق فيروس الورم الحليمي البشري، بنحو 35%.

– وبالتزامن مع الجنس الفموي، فإن التدخين وتعاطي الكحول يُعجل من الإصابة بفيروس الورم الحليمي.

– من الأعراض المبكرة لسرطان الحلق، ظهور أنسجة ملونة بالفم، فضلًا عن انتشار قرح بجداره يصعب التئامها.

دراسة توضح العلاقة بين الجنس الفموي وسرطان الحلق

نشرت مجلة نيوانجلند الطبية، دراسة عام 2007، أجراها الباحثون على 100 مريض بسرطان الفم والبلعوم، واكتشفوا أن فيروس الورم الحليمي هو السبب الرئيس لإصابتهم بالسرطان نتيجة ممارستهم للجنس الفموي.