السبت 04 / فبراير / 2023

هل ينفرط عقد الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي

قال المحلل السياسي المختص بالشأن الأوروبي ، مجدي يوسف، إن الحديث عن من الدولة القادمة التي ستخرج من الاتحاد الأوروبي هو حديث إعلامي وليس مؤسستي، فخروج بريطانيا كان حدثا استثنائيا، بعد أكثر من 50 عاما على هذا التجمع.

وأكد يوسف لبرنامج ملفات ساخنة على أثير إذاعة “سبوتنيك”، إن الخوف يسيطر على المؤسسة الأوروبية من خروج أي دولة أخرى من الاتحاد، ما يشكل انهيارا للاتحاد، ما جعل زعماء دول أوروبية يدعمون مرشح الرئاسة الفرنسية إيمانويل ماكرون، على حساب زعيمة الجبهة الوطنية مارين لوبان، التي دعت إلى الخروج من الاتحاد.

واعتقد يوسف أنه لن يحدث تفككا في أوروبا، بسبب القوة التي تعمل بها المؤسسات الأوروبية حاليا، وضعف اقتصاد عدد كبير من الدول الأوروبية لا سيما حديثة الانضمام، وتمسك الدول الكبرى بهذه المنظومة، مثل ألمانيا وإيطاليا وفرنسا، كل ما سبق مؤشرات أن خروج بريطانيا هو الأول والأخير، على الأقل خلال عقدين قادمين.

وعن إمكانية عودة بريطانيا مرة أخرى وعدولها عن الخروج، قال يوسف إنه يتم بناء على أمرين، الأول، موافقة 27 دولة أوروبية، لأن بريطانيا قامت بتفعيل المادة 50 من ميثاق تأسيس الاتحاد، وربما هو أمر ليس صعبا، أما الأمر الثاني، عليها أن تعود باستفتاء آخر من الشعب للعودة، وهذا ربما يتنافى مع الدستور والتشريع البريطاني.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن