Tuesday, September 17, 2019
اخر المستجدات

هنيه:قريبا سنتخذ قرارات هامة لتحقيق المصالحة وانهاء الانقسام


| طباعة | خ+ | خ-

قال رئيس الوزراء الفلسطيني بغزة اسماعيل هنيه ان حكومته وحماس أكثرا استعداداً هذا العام لتحقيق المصالحة الفلسطينية وانهاء الانقسام (..) كاشفا انه سيتم اتخاذ قرارات هامة قريبا لخلق مناخ وطني أفضل وتحقيق المصالحة المجتمعية في غزة والضفة.

واضاف هنيه في كلمة له خلال حفل تخريج دورة تابعة لجهاز الأمن والحماية بغزة:”كل بيت في غزة سيشعر بآثار هذه القرارات والتى سيتمد اثرها الطيب الى الضفة الغربية المحتلة .

ودعا الاخوة في الضفة الى التقاط الموقف والتعامل بنفس طيب الذي ينطلق من الحرص والوعي ومن الشعور بالمسؤولية والخطر الذي يداهم القضية الفلسطينية”.

وتابع “ندخل عامنا الجديد ونحمل لشعبنا أمورا فيها الخير إن شاء الله، ونحن كحكومة وقطعا كحركة أكثر استعدادا في 2014 لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني، وذلك بالنظر للتحديات والمخاطر التي تتضمنها المشاريع الأمريكية الهادفة لتصفية القضية”.

وأضاف “لا نتأثر بالخلافات السياسة أو نزعج منها، ولا يمكن أن تضيق صدورنا بالرأي الأخر إنما تضيق بعودة الفلتات والعملاء مؤكداً أن على انتهاء الفلتات الأمني”.

واستبعد رئيس الوزراء شن الاحتلال حرباً جديدة على قطاع غزة، معللاً ذلك بقدرة الأجهزة الأمنية والمقاومة على إيجاد توازن الردع والرعب، مؤكداً أنه ليس من السهولة على الاحتلال أن يقرر حرباً جديدة على غزة فالمعطيات بها مختلفة عن الحربين السابقتين.

ولفت هنية إلى دخول الحكومة العام الجديد، وهي أكثر استعدادًا لتنقية أجواء علاقاتها مع الأشقاء العرب وجاهزيتها لمعالجة كل القضايا، التي من شأنها أن ترسخ العلاقة معهم وعلاقاتنا متوازنة مع مصر وسوريا ولبنان والسعودية وتركيا وإيران.

وأكد أن غزة اليوم “أكثر استعداد في 2014 لتنقية الأجواء للعلاقات بيننا وبين أشقائنا العرب، علاقات راسخة قوية، ليس لنا غنى عن الدول العربية، وليس لنا غنى عن مصر التاريخ والجغرافيا الحاضن للشعب والقضية، ونحن جاهزون لمعالجة كل القضايا التي من شأنها أن ترسخ العلاقة بيننا وبين العرب والمسلمين”.