Saturday, July 20, 2019
اخر المستجدات

هيئة مسيرات العودة توجه رسالة غضب الى كل المحاصرين


هيئة مسيرات العودة توجه رسالة غضب الى كل المحاصرين

| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم – غزة: أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار على التمسك بخيار المقاومة بكافة أشكالها وأن “مسيرات العودة والمسير البحري” أصبحتا أحد أشكال النضال الشعبي، وليست بديلا عن أي من “الأشكال النضالية”.

وقالت الهيئة في كلمة لها ألقاها القيادي في الجبهة الشعبية حسين منصور، مساء الثلاثاء، خلال فعاليات المسير البحري الـ22 شمال غرب قطاع غزة، إن “شعبنا يشكل السياج الحامي لكل الأمة العربية والاسلامية”، معتبرة المشاركة الشعبية الواسعة في الحراك البحري تؤكد “حجم الإصرار على إنهاء الحصار”.

وقالت “لن نقبل ومصرون على كسر الحصار البحري”، موجهة التحية إلى شهداء الشعب الفلسطيني، والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى.

وشددت الهيئة على “استمرار المسيرات بالطابع الشعبي والسلمي حتى نحقق كل الأهداف، على رأسها التكتيكية ثم الاستراتيجية، لنكسر وننهي هذا الحصار”.

ووجهت الهيئة رسالة “فخر واعتزاز” الى “الضفة الثائرة” وقالت على لسان منصور”استمروا في مواجهة الاحتلال ومستوطنيه ومشاريعهم، شكلوا لجان الحماية لا تنتظروا أحدا.”

ودعت الهيئة الوطنية الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية للوقوف إلى جانب شعبها في وجه “الهجمة الصهيونية.” كما قال منصور

وقالت ” كما نوجه رسالة غضب الى كل المحاصرين بأن هذا الشعب يملك البطولة والعزة التي تمنعه من التخلي عن الثوابت”، مطالبة جمهورية مصرية العربية “باسم الشعب الفلسطيني، بالعودة إلى فتح معبر رفح بكلا الاتجاهين، بطريقة تضمن كسر الحصار عن غزة”.

وأكدت الهيئة الوطنية على ضرورة تنفيذ المصالحة والوحدة الوطنية وفق ما تم الاتفاق عليه بدءًا من 2005 و2011 ومخرجات بيروت 2017، مشددة بالقول سنواجه “أي حلول انفرادية، لا تؤدي إلى شراكة سياسية حقيقية”.