السبت 04 / فبراير / 2023

وزيرة إسرائيلية عن ترسيم الحدود مع لبنان: “لا نقبل املاءات”

وزيرة إسرائيلية عن ترسيم الحدود مع لبنان:
وزيرة إسرائيلية عن ترسيم الحدود مع لبنان: "لا نقبل املاءات"

أبدت وزيرة إسرائيلية استعداد تل أبيب لتجديد المفاوضات مع لبنان حول ترسيم الحدود البحرية، مشيرة إلى أنه لن يتم القبول بإملاءات بيروت.

ومن المقرر أن يصل المبعوث الأمريكي الجديد للوساطة بين إسرائيل ولبنان عاموس هوشتاين إلى البلدين في وقت لاحق من هذا الشهر.

ومن المرتقب أن تستأنف المفاوضات بين إسرائيل ولبنان بوساطة أمريكية وبرعاية الأمم المتحدة.

ونقلت صحيفة (هآرتس) العبرية عن كارين الهارار، وزيرة الطاقة الإسرائيلية، قولها في فرنسا إن إسرائيل مستعدة لتجديد الجهود لحل نزاعها مع لبنان بشأن ترسيم حدود مياههما الإقليمية في البحر المتوسط، لكنها “لن تقبل أن تملي بيروت شروط التفاوض”.

وبحسب الصحيفة، أضافت الهرار رار لوكالة (رويترز): “نحتاج إلى البحث عن حل يؤدي إلى انفراجة وألا نحاول التفكير في الأساليب القديمة لرسم الخطوط”.

• مفاوضات ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل وتعقيدات كبيرة في البر والبحر

وأشارت إلى أنها ستتحدث إلى المبعوث الأمريكي هوشتاين حول هذا الأمر قريبا.

وتابعت الهارار: “بدأنا (المفاوضات) بخط واحد ثم دفعوا (لبنان) الخط، لقد دفعوا ودفعوا الخطوط حرفياً، إنها ليست طريقة التفاوض. لا يمكنهم إملاء الخطوط “.

وكانت المحادثات الإسرائيلية اللبنانية حول ترسيم الحدود توقفت في شهر مايو/أيار الماضي، بعد أن قدم كل جانب خرائط متناقضة تحدد الخطوط العريضة للحدود المقترحة التي زادت في الواقع من حجم المنطقة المتنازع عليها.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن