الجمعة 07 / أكتوبر / 2022

وزير العمل يكشف تفاصيل جديدة عن آلية تقديم التصاريح للعمال

وزير العمل يكشف تفاصيل جديدة عن آلية تقديم التصاريح للعمال
وزير العمل يكشف تفاصيل جديدة عن آلية تقديم التصاريح للعمال

كشف وزير العمل نصري أبو جيش اليوم الاحد 14 أغسطس، تفاصيل جديدة عن آلية تقديم تصاريح العمل في الداخل الفلسطيني المحتل.

وأكد أبو جيش أن وزارة العمل ستكون هي الجهة المتابعة لتصاريح العمال، وأنه جاري العمل من أجل وضع آلية الكترونية بهدف إبعادها عن أيدي السماسرة وتعريض العامل لخسارة ثلث راتبه.

وقال: سيتم تقديم فرص العمل الموجودة عند المشغل الإسرائيلي الى وزارة العمل وسيتم الإعلان عنها مباشرة عبر وزارة العمل.

وأضاف: الآلية ستكون أن العامل يفتح حسابا بنكيا وسيتم تزويد الحساب من خلال العامل نفسه لصاحب العمل، وبدوره يحول الراتب بشكل كامل للبنك.

ونوه إلى أن سلطة النقد اتفقت مع البنوك أنه لن يكون هناك ضريبة على تحويل الراتب، وأن العمولة على تحويل الراتب قليلة جدا وهي بحوالي دولار لكل حوالة.

وأردف “قضية تراكم الشيكل في البنوك الفلسطينية في طريقها للحل بحيث يتم التحويل من البنوك الإسرائيلية للبنوك الفلسطينية بسهولة ودون أن يحمل العامل بدل أجره وغير أجره بشكل نقدي، الى السوق الفلسطينية”.

وأكمل: “منذ فترة نحاول محاربة السماسرة وتم اعتقال الكثير منهم، وهذه الظاهرة تعمل على استنزاف كبير للعامل؛ لأن العامل يخسر ثلث أجره بالإضافة لاستنزاف الاقتصاد الفلسطيني، وهذه تصاريح السماسرة موجودة من الجانبين بحيث يدفع العامل من (2000 الى 2500) شيكل لسمسارين من الجانب الإسرائيلي والفلسطيني، ويجري العمل على انهاء تلك الظاهرة بالتعاون مع الطرف الاخر”.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن