Monday, October 14, 2019
اخر المستجدات

وقفة شموع بغزة استنكارا لإستهداف الكنائس بمصر


| طباعة | خ+ | خ-

أدان المنتدى الإعلامى الفلسطينى المصرى وبشدة حادث التفجير الغاشم الذى تعرضت له كنيستا مار جرجس وبطنطا ومار مرقس بالإسكندرية، فى الوقت الذى يحتفل فيه الإخوة المسيحيون بيوم الشعانين.

وأكد المنتدى فى بيان صحفي وصل “الوطن اليوم” نسخة عنه، أنه على الرغم من الأزمات التي يمر بها قطاع غزة إلا أن أبناءه لن ينسوا جمهورية مصر.

العروبة والتاريخ والحضارة ودعمها في مواجهة قوى الشر والتطرف و الإرهاب الحاقد، مؤكدين ان الارهاب الغادر يستهدف الشقيقة جمهورية مصر.

وقال المنتدي: ” الإرهاب لن ينال ابدا من عزيمة المصريين وإرادتهم في مواجهة قوى الشر بل سيزيدهم اصرارا على تخطي المحن والمضي قدما في مسيرتهم لتحقيق الامن والاستقرار والتنمية الشاملة وتعزيز مكانتها الاقليمية”.

وشارك الدكتور كمال الشاعر مسئول المنتدى الإعلامي الفلسطيني المصري فى وقفة شموع حدادا على أرواح الأبرياء، وذلك أمام مقر الجالية المصرية غرب غزة بحضور جمع من المثقفين وأبناء الجالية المصرية بغزة وعدد من قادة الفصائل الفلسطينية.

من جهته قال عادل عبد الرحمن رئيس المركز الثقافي للجالية المصرية : ان هذه الوقفة هي رسالة واضحة من الشعب الفلسطيني برجاله ونساءه وشيوخه وشبابه وأطفاله ، بالتعاطف الكامل والتضامن مع الشعب المصري في أيامه الصعبة.

وأضاف أن الشعب الفلسطيني بأكلمه يقف اليوم جنباً الى جنب مع الشعب المصري ضد الارهاب ، وضد ما يحدث في مصر من حوادث أليمة تمس بأمن مصر ومواطنيها ، وهذا يدل على المحبة والتسامح ما بين الشعب الفلسطيني والمصري .

من جهته قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي في غزة خالد البطش : “نحن نستنكر كل العمليات الاجرامية والارهابية التي تؤدي الى قتل المدنيين والابرياء وخاصة الاحداث الاخيرة باستهداف الكنيستين في الاسكندرية وطنطا ، وأضاف مؤكداً على أهمية وحدة الشعب المصري بكل طوائفه” .

وأكد البطش ان مثل هذه الاعمال التي تستهدف دور العبادة من المساجد والكنائس لا يؤدي الا الى مزيد من اراقة الدم ولا يخدم قضايا الامة عامة والقضية فلسطينية خاصة ، بل يخدم العدو الاسرائيلي.