الأربعاء 23 / نوفمبر / 2022

وول ستريت جورنال: إدارة بايدن زودت السعودية بصواريخ باتريوت “بعد تأخير متعمد”

وول ستريت جورنال: إدارة بايدن زودت السعودية بصواريخ باتريوت
منظومة صواريخ باتريوت الأميركية

ذكرت صحيفة (وول ستريت جورنال) الأمريكية، اليوم الإثنين 21 مارس 2022، أن واشنطن أرسلت عددا كبيرًا من بطايات أنظمة الدفاع الجوية “باتريوت” إلى السعودية لصد هجمات جماعة الحوثي اليمنية.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين رفيعين أن إرسال البطاريات جرى الشهر الماضي بعد مطالبات ملحة من الحكومة السعودية، التي حذرت من أن ذخيرتها من تلك البطاريات تنفد بسرعة، خاصةً بعد تصاعد هجمات الطائرات بدون طيار والصواريخ التي يشنها الحوثيون.

وأشار المسؤولون إلى أن تلبية الطلب السعودي تأخر بسبب “بروتوكولات أمنية طويلة”، فيما لم تتطرق الصحيفة إلى عدد البطاريات التي استلمتها المملكة.

وأضافت أن طلب أنظمة باتريوت كان محلا للجدال بين واشنطن والرياض، بشكل أدى لانزعاج السعوديين الذي شعروا أن الولايات المتحدة لا تدعم حملتهم في اليمن.

• فاينانشال تايمز: المملكة السعودية تناشد دول الخليج لإنقاذها من نفاذ مخزون باتريوت

وقال المسؤولون الأمريكيون إن قرار إرسال صواريخ باتريوت استغرق أشهرا، وأكثر من المدة التي تستغرقها الطلبات من دول حليفة أخرى؛ لأن “البيت الأبيض أخر عن قصد تلك الإمدادات”.

وأضافوا أن صواريخ باتريوت نُقلت من ترسانة الصواريخ الأمريكية الموجودة في “مكان ما” في الشرق الأوسط، وجاء قرار إرسالها في النهاية في محاولة من واشنطن بناء علاقات افضل مع الرياض.

وأشار المسؤولون إلى أن الولايات المتحدة تأمل في أن تضخ السعودية مزيدا من النفط لوقف معدلات ارتفاع أسعاره بسبب الأزمة الأوكرانية وتوقف النفط الروسي نتيجة للعقوبات التي فرضها الغرب على موسكو.

وعلقت الصحيفة على إفادة المسؤولين بالتأكيد على أن إرسال صواريخ باتريوت لم يخفف التوتر بين البلدين، خاصة بعدما أصر الرئيس الأمريكي جو بايدن على انتقاد السعودية لحربها الطويلة والمستعصية في اليمن، وقرر وقف تدفق السلاح الذي يمكن استخدامه في استهداف الحوثيين.

وعزز من حالة التوتر إلغاء بايدن قرارا اتخذه سلفه دونالد ترامب بوضع الحوثيين على قائمة المنظمات الأجنبية الإرهابية، وهو قرار اعتبره قادة السعودية “إشارة لمواصلة الهجمات الحوثية ضد المملكة”.

والأحد، أعلنت وزارة الطاقة السعودية أن منشآت نفطية في المملكة تعرضت لاعتداء بطائرات مسيرة.

وسبق أن شنت جماعة الحوثي هجمات بصواريخ وطائرات مسيرة على أهداف مدنية حيوية في السعودية، ما أسفر عن أضرار مادية وإصابات بشرية.

ومنذ مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا يدعم القوات الموالية للحكومة الشرعية في اليمن، بطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وتقاتل تلك القوات الحوثيين، المدعومين من إيران والمسيطرين على محافظات يمنية، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن