Thursday, October 17, 2019
اخر المستجدات

ويكيليكس: الأمن القومي الأمريكي تجسس على شيراك وساركوزي وأولاند


| طباعة | خ+ | خ-

 

الوطن اليوم \ وكالات

أشار تقرير موقع ويكيليكس، “أن الأمن القومي الأمريكي تنصت على رئيسي فرنسا السابقين “جاك شيراك”، و”نيكولا ساركوزي”، والرئيس الحالي “فرانسوا أولاند”، في الفترة 2006-2012”.

وعقب نشر التقرير، دعا أولاند أعضاء مجلس الأمن القومي الفرنسي لعقد اجتماع طارئ صباح اليوم الأربعاء.

وأوضح تقرير ويكيليكس الذي نشرته صحيفة “ليبراسيون”، الفرنسية، مساء أمس الثلاثاء، تحت عنوان “التجسس على الإليزيه”، إلى أنَّ “عمليات التنصت لم تطل رؤساء فرنسا فقط، بل طالت وزراء ومسؤولين رفيعي المستوى والعديد من موظفي قصر الإليزيه”.

وأضاف التقرير أنَّ التجسس على فرنسا “تمحور حول عدة قضايا منها الأزمة المالية اليونانية واللقاءات مع قادة الاتحاد الأوروبي والعلاقات الفرنسية الألمانية وقضية فلسطين وقضايا التجسس بين فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية”.

وأفاد التقرير “أن الرئيس أولاند أجرى لقاءات سرية مع قادة منطقة اليورو، وأن هذه اللقاءات كانت مرهقة ومتوترة بشكل كبير”.

وادعت ليبراسيون في خبرها، وجود مركز للتجسس في الطابق الأخير للسفارة الأمريكية بباريس، يحتوي على شبكة اتصال خاصة، يتم التجسس من خلالها على قصر الإليزيه ومباني وزارات الداخلية والخارجية والدفاع والعدل والمجلس الوطني الفرنسي القريبين من موقع السفارة.

وقال مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج في بيان نشره على الموقع نفسه” يجب على الشعب الفرنسي أن يعلم أن الحكومات التي انتخبها تتعرض للتنصت من قبل حليفتها، ونشعر بالفخر لما قمنا به”.

ورفض البيت الأبيض التعليق الثلاثاء على الادعاءات الاستخباراتية.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي نيد برايس لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “بشكل عام، لا نقوم بأي أنشطة مراقبة استخباراتية خارجية ما لم يكن هناك هدف محدد ومؤكد يتعلق بالأمن القومي. وهذا ينطبق على عامة المواطنين وقادة العالم على حد سواء”.