Thursday, May 28, 2020
اخر المستجدات

يورجن كلوب: كأس الأمم الأفريقية ستكون كارثة على ليفربول


يورجن كلوب

| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم – وكالات

يرى يورجن كلوب مدرب ليفربول أن تغيير موعد‭‭ ‬‬بطولة كأس الأمم الأفريقية 2021 من يونيو/ حزيران إلى يناير/ كانون الثاني، يمكن أن يتحول إلى كارثة على فريقه المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأعلن الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، يوم الأربعاء، أن البطولة ستقام في شهري يناير/ كانون الثاني وفبراير/ شباط 2021 لتفادي موسم الأمطار.

ومن المرجح مشاركة 3 من أبرز لاعبي ليفربول مع منتخبات بلادهم في البطولة، هم: المصري محمد صلاح، والسنغالي ساديو ماني، والغيني نابي كيتا، ما يعني غيابهم لمدة تصل إلى شهر.

وقال كلوب للصحفيين، اليوم الجمعة، بالنسبة لنا فإن الأمر كارثي، وأكن احترامًا كبيرًا لبطولة كأس الأمم الأفريقية لأنني أحب هذه البطولة وشاهدتها كثيرًا في السابق، إنها بطولة ممتعة، لكن من الواضح وجود مشكلة بإقامة البطولة في منتصف الموسم وحتى إن كان الأمر أكثر منطقية بالنسبة لأفريقيا أن تقام البطولة خلال فصل الشتاء حيث يناسبهم الطقس… أفهم هذا، ولكن لا حيلة لنا في هذا الأمر.

وأضاف:”إذا قلنا إن اللاعب ليس بإمكانه المشاركة أو أنه موقوف، كيف لا يمكن للنادي الذي يدفع راتبه أن يكون صاحب القرار، لو كان اللاعب مصابًا وقلنا إنه لا يستطيع اللعب علينا أن نرسله إلى أفريقيا للتأكد من حالته”.

وأشار كلوب إلى احتمال أن يواجه اللاعبون القادمون من أفريقيا مشاكل، لأن الأندية الأوروبية لن تكون راغبة بضمهم خلال يناير/ كانون الثاني، لأنها تعرف أن اللاعبين لن يتمكنوا من المشاركة لمدة تقترب من شهر كامل.

وتابع: “هذا الأمر لا يساعد اللاعبين من أفريقيا، وبالتأكيد لن نبيع ساديو أو صلاح أو نابي لأنهم سيلعبون في يناير مع منتخباتهم. ولكن إذا فكرت بمسألة بيع لاعب عليك أن تضع في اعتبارك أن ذلك اللاعب سيغيب لمدة تصل إلى شهر في يناير”.

وانتقلت البطولة، التي تقام كل عامين، إلى شهري يونيو/ حزيران، ويوليو/ تموز، عندما استضافتها مصر العام الماضي لتجنب التضارب مع موسم الأندية الأوروبية، لكن ارتفاع درجات الحرارة في الصيف أثار الكثير من المخاوف.

وسيتفادى الموعد الجديد التعارض مع بطولة كأس العالم للأندية الموسعة التي تضم 24 فريقًا، وستقام في الصين خلال يونيو/ حزيران، ويوليو/ تموز 2021. وقال كلوب إن كأس العالم للأندية المربحة تمثل عبئًا إضافيًا على اللاعبين.

وأوضح: “من الواضح أن كأس العالم للأندية 2021 توفر للأندية أموالًا كثيرة، وأعرف أن الناس سيقولون إذا لعبت مباريات أقل ستجني أموالًا أقل، وأنا مستعد لهذا الأمر، واللاعبون يخوضون كل هذه البطولات ولا مساحة عندهم للحصول على راحة”.