Sunday, August 25, 2019
اخر المستجدات

10 أسباب لبكاء الأطفال الرضع خلال الليل


| طباعة | خ+ | خ-

تقدّم إليكِ “عائلتي” في ما يلي أسباباً مختلفةً يمكن أن تدفع بطفلكِ الرّضيع إلى البكاء لاسيما أثناء الليل، تعرّفي عليها وحاولي الكشف عنها في كلّ مرة يئنّ فيها طفلكِ أو يُبدي انزعاجاً:

المرض
عندما يُصاب الطّفل بالمرض، يكون حادّ الطّباع ومتقلّب المزاج معظم الوقت، وهذا ما قد يدفعه إلى الاستيقاظ ليلاً والبكاء بكاء مرّاً.

تغيير الحفاض
يكره الأطفال الاحتكاك ببرازهم أو بولهم ولو لفترةٍ قصيرةٍ. والأفضل أن تُغيّري الحفاض لطفلكِ كلّما تبلل لاسيما إذا كنتِ تستخدمين حفاضات القماش.

الرّضاعة
من المفترض برضاعة طفلكِ أن تحدث في أوقاتٍ محددة. فإن أخّرت إحدى جلسات الرضاعة أو نسيتها، سيقضي صغيركِ الليل يبكي وينوح.

الألم
يُعتبر الشعور بالألم أحد أبرز الأسباب لبكاء الطفل أثناء الليل. فالصغار حساسون إلى حدٍّ كبير حتى أنّ عضّة بعوضٍ صغيرة تؤثّر في بشرتهم وتدفعهم إلى البكاء.

غياب الأم
عندما يفتقد الطفل لوجود أمه بالقرب منه، يتوتر ويقلق كثيراً. ولعلّ هذه المسألة هي أحد أبرز الأسباب لبكائه أثناء الليل.

الاهتمام
يحبّ الطّفل أن يحظى دائماً بالحب والحنان والاهتمام، وفي أحيانٍ كثيرةٍ قد يرغب وحسب بأن يُحمل من أحد والديه. جرّبي معانقة طفلكِ بحرارة وسترين كيف سيهدأ بسرعة!

الطّفح
يتسبب الطفح الجلدي بانزعاجٍ كبيرٍ لطفلك.. حاولي أن تتأكدي من حالته وابحثي في المنزل عن علاجات طبيعية تخفّف عنه.

التّعب
في العادة، يبكي الأطفال عند شعورهم الشديد بالتعب. وفي مثل هذه اللحظات، ما عليكِ سوى أن تغنّي لصغيركِ قليلاً حتى يهدأ.

تلبّك المعدة
قد يكون تلبّك المعدة مؤلماً لطفلكِ لاسيما إن شعر بحاجة إلى التبرز أثناء الليل. ومن المحتمل أن يتسبب له هذا الأمر باختلالٍ في نمط نومه، فالرغبة في البكاء.

المحيط
في بعض الأحيان، يُسهم الضجيج المحيط بالطفل بإقلاق راحته وإزعاجه وإصابته بنوبات بكاء شديد. فاحذري منها!