Monday, November 18, 2019
اخر المستجدات

3 نواب من فتح يعتصمون في رام الله والسلطة تحاصرهم


| طباعة | خ+ | خ-

شرع ثلاثة نواب من حركة “فتح”، اليوم الأحد، في اعتصام مفتوح داخل مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر برام الله؛ رفضا لقرار رئيس السلطة محمود عباس رفع الحصانة البرلمانية عنهم.

وقال النواب جمال الطيراوي وشامي الشامي ونجاة أبو بكر، إن اعتصامهم جاء احتجاجًا على القرار “غير القانوني” الذي اتخذه عباس برفع الحصانة البرلمانية عنهم.

وأوضح الطيراوي في تصريح صحفي، أن أجهزة السلطة تحاصرهم النواب الثلاثة الذين تحصنوا في مقر الصليب الأحمر الدولي في مدينة رام الله.

وكان رئيس السلطة عباس رفع يوم الاثنين الماضي، الحصانة البرلمانية عن خمسة نواب في المجلس التشريعي، في خطوة مخالفة للقانون الذي يعطي المجلس فقط هذا الحق.

ووفق ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر في السلطة والمجلس التشريعي طلبت عدم الكشف عن اسمها، فإن جميع النواب هم من حركة فتح التي يتزعمها عباس، وإن هذه الخطوة تمهيد “للتحقيق بتهم اختلاس أموال وتجارة أسلحة والقذف والشتم”.

وأشارت المصادر إلى أن القرار صدر بحق النواب شامي الشامي ونجاة أبو بكر وناصر جمعة وجمال الطيراوي، بالإضافة إلى محمد دحلان، الذي فصل من الحركة إثر خلافه مع عباس.

ولقي القرار إدانة واسعة من المجلس التشريعي والكتل البرلمانية والمنظمات الحقوقية؛ لمخالفته القانون الأساسي الفلسطيني.