Tuesday, October 27, 2020
اخر المستجدات

8 نصائح تجنبك خطر الإصابة بالإنفلونزا المزعجة


8 نصائح تجنبك خطر الإصابة بالإنفلونزا المزعجة

8 نصائح تجنبك خطر الإصابة بالإنفلونزا المزعجة

| طباعة | خ+ | خ-

الإنفلونزا مرض موسمي يظهر مع بداية موسم برودة الجو يبدأ بكثرة مع حلول فصل الخريف الأمر الذي يتطلب اتباع بعض طرق الوقاية الضرورية لتجنب الإصابة بهذا المرض المزعج.

نقدم لكم أهم النصائح التي تجنبك خطر الإصابة بالأنفلونزا المزعجة:

1- غسل اليدين جيداً بالماء والصابون بعد كل مصافحة أمر في غاية الأهمية للوقاية من هذا الفيروس، وذلك بسبب ما قد تنقله المصافحة بالأيدي بين شخصين من مسببات للمرض.

2- احرصي على عدم لمس عينيك أو أنفك أو وجهك بشكل عام بيديك كي لا تنتقل الجراثيم منها ريثما تقومين بغسلها.

3- أخذ قسط كافٍ من النوم والراحة 8 ساعات يومياً ليحافظ الجسم على نشاطه وحيويته ويكون مستعداً لمقاومة المرض بشكل أفضل.

4- احرصي على تناول غذاء صحي ومتوازن غني بالكثير من المواد المغذية والفيتامينات والمعادن كالفواكه والخضار الطازجة والتي تحتوي أيضاً على نسبة عالية من فيتامين c فهي كفيلة برفع نسبة المناعة في الجسم وبالتالي حمايته من الأمراض.

5- الاهتمام بالنظافة الشخصية هو عامل وقاية هام آخر من عوامل الوقاية من الإصابة بالإنفلونزا.

6- تناول المشروبات الدافئة بكثرة أيضاً خلال هذا الفصل ضروري ومهم لمقاومة الأمراض فاحرصي على تناول مشروبات الأعشاب المفيدة الدافئة بشكل يومي.

7- البقاء بعيدة تماماً عن المرضى المصابين بالإنفلونزا وتجنبي الاحتكاك المباشر بهم.

8- احتفظي دائماً في محفظتك بمعقمات فعالة كالمطهرات أو المناديل المطهرة لاستخدامها عند الضرورة.

أما العلاجات المنزلية تخفف وتعالج أعراض نزلات البرد والانفلونزا:

العسل والتوابل

يحتوي العسل على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات. يساعد العسل الممزوج بالفلفل الأسود وعصير الزنجبيل على تخفيف التهاب الحلق. يمكنك أيضًا تناول ملعقة كبيرة من العسل لتهدئة تهيج الحلق.

الحليب والكركم

نعلم جميعًا أن الكركم له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا. كوب من الكركم مع الحليب مع ملعقة من السمن البلدي يمكن أن يساعد على تخفيف أعراض البرد والانفلونزا. خذ هذا الخلط قبل النوم ليلا لتحقيق أقصى قدر من الفوائد.

الثوم

يستخدم الثوم في جميع أنواع المأكولات تقريبًا. تم استخدامه لسنوات لفوائده العلاجية. وهو غني بما يقرب من 100 مركب كيميائي نشط بما في ذلك العديد من مضادات الأكسدة القوية.

تناول الثوم المسلوق إذا كنت تعاني من مشاكل في التنفس. لعلاج التهاب اللوزتين يخلط الثوم المهروس مع الخل ثم يتغرغر به. للصداع ، يمكنك فرك الثوم على الموضع النابض بالالم.