Thursday, December 13, 2018
اخر المستجدات

المصري: الجهود المصرية والأممية مستمرة للوصول الى التهدئة رغم عرقلة السلطة لها


مشير المصري

مشير المصري

| طباعة | خ+ | خ-

قال القيادي في حركة حماس مشير المصري في تصريح لقناة “الغد” اليوم الأحد :” لم يحدد بعد موعد لمغادرة وفد حماس إلى القاهرة، خاصةً بعد إفشال الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجهود المصرية الدافعة باتجاه المصالحة والتهدئة”.

وتابع “حركة حماس يدها ممدودة تجاه المصالحة الفلسطينية، ولكن مصر اليوم تدرك أن السلطة الفلسطينية أفشلت هذه الجهود، وأعتقد أن الرؤية الوطنية المشتركة هي ذاهبة في اتجاه التهدئة في هذه المرحلة لتخفيف حدة الحصار ولإيجاد الحلو الإنسانية للشعب في قطاع غزة”.

وفيما يتعلق بملف التهدئة، أكد المصري أن الجهود المصرية والأممية ما زالت جارية حتى اللحظة بهدف دفع عجلة التهدئة وكل الأطراف معنية للوصول إلى تهدئة في هذه المرحلة مقابل رفع الحصار عن غزة دون أي أثمان سياسية.

وأشار:” أن الطرف المعطل للتهدئة هي السلطة الفلسطينية”، مبيّناً أن الأطراف الإقليمية والدولية يمكنها أن تتجاوز الرئيس عباس لأنها معنية بعدم بقاء المنطقة غير أمنة، ونحن مطمئنون لخياراتنا.

ومن المقرر أن يتوجه وفدان من الجبهتين الشعبية والديمقراطية لتحرير فلسطين إلى القاهرة غداً الاثنين لبحث ملفي المصالحة والتهدئة مع الجانب المصري.

يذكر أنه كان من المفترض أن تغادر وفود الفصائل الفلسطينية إلى القاهرة قبل أسبوعين من أجل استكمال مشاورات التهدئة لكنها تأجلت.