الأربعاء 20 / يناير / 2021

آيزنكوت يُحذر من خطر التصعيد مع اقتراب موعد الإعلان عن “صفقة القرن”

آيزنكوت يُحذر من خطر التصعيد مع اقتراب موعد الإعلان عن

قالت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأحد، إن رئيس أركان حرب الاحتلال الأسبق، غادي ايزنكوت، حذر البيت الأبيض من خطر التصعيد في الضفة الغربية في المستقبل القريب.

وأكدت القناة 13 العبرية إن ايزنكوت أوصى الإدارة الأمريكية أوصى بأن تأخذ بعين الاعتبار في ضوء نيتهم تقديم خطة السلام “صفقة القرن” في الأسابيع المقبلة.

وأشارت إلى أن أيزنكوت شارك يوم الثلاثاء الماضي في اجتماع مغلق مع المبعوث الأمريكي جيسون جرينبلات، وشارك في الاجتماع الذي استمر ثلاث ساعات حوالي 10 خبراء في القضية الإسرائيلية الفلسطينية.

وادعى رئيس أركان حرب الاحتلال الاسبق أن الوضع في الضفة الغربية “حساسًا ومتفجّرًا” ويعزى ذلك إلى انخفاض التمويل الأمريكي لقوات الأمن الفلسطينية وقرار السلطة الفلسطينية بعدم تلقي إيرادات الضرائب التي تجمعها حكومة الاحتلال”.

وسبق وأن أعلن كبير موظفي البيت الأبيض وصهر الرئيس الأميركي ومستشاره، جاريد كوشنر، أن الإدارة الأميركية تعتزم الكشف عن تفاصيل الخطة الأميركية لتسوية القضية الفلسطينية، والمعروفة إعلاميًا بـ”صفقة القرن”، بداية حزيران/ يونيو المقبل، بعد انتهاء شهر رمضان، وذكر في تصريحات له خلال اجتماعه بمجموعة من سفراء للولايات المتحدة، أن الخطة تتطلب تقديم تنازلات من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، مشددا على أنها “لن تعرض أمن إسرائيل للخطر”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن

زوارنا يشاهدون الآن