الخميس 08 / ديسمبر / 2022

أبو ليلى: لا مؤشرات عن قرب استئناف المفاوضات غير المباشرة بخصوص غزة

غزة / الوطن اليوم

قال النائب قيس عبد الكريم (أبو ليلى) نائب امين عام الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وعضو الوفد الفلسطيني المفاوض في القاهرة إنه “لا توجد مؤشرات بقرب استئناف المفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية، غير المباشرة، بمصر”، والمتعلقة بتثبيت اتفاق وقف إطلاق النار وبحث الملفات العالقة بشأن “هدنة” غزة.

وأوضح إنه “لم يتم حتى الآن تحديد موعد للجولة القادمة من المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، التي تجري بوساطة مصرية، حول “هدنة” غزة”.

وأضاف، النائب أبو ليلى في تصريحات صحفية، إن “مصر تجري اتصالاتها مع طرفي التفاوض لتحديد موعد جلسة المفاوضات المقبلة، في ظل غياب أي مؤشرات لاستئنافها قريباً”.

وبين أن “الجانب الفلسطيني أبلغ القيادة المصرية، عن طريق رئيس الوفد المفاوض عزام الأحمد، جاهزيته لاستئناف العملية التفاوضية، كما أكد بأن الخلافات الداخلية القائمة بين حركتي فتح وحماس لن تؤثر على عمل الوفد الموحد، وهو ما أكده الرئيس محمود عباس خلال مباحثاته الأخيرة في مصر”.

وأشار إلى أن “التصريحات التي صدرت مؤخراً من المسؤولين المصريين تؤكد حرص مصر على ضرورة استمرار العملية التفاوضية التي أدت إلى وقف عدوان الاحتلال ضد قطاع غزة من خلال استئناف المفاوضات”.

وبين “الجانب الفلسطيني يتفهم الظروف التي تعيشها مصر بسبب الحالة الأمنية المتوترة في سيناء والتوتر في العلاقات بين مصر وحركة حماس، وفي ضوء ما يجري في سيناء والساحة المصرية”.

ومع ذلك، أعرب عن أمله “في ضوء تصريحات المسؤوليين المصريين المؤكدة على التمسك باستمرار العملية، أن يصار إلى استئناف المفاوضات قريباً”.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن