Thursday, June 20, 2019
اخر المستجدات

ابن أكبر تاجر مخدرات بالمكسيك يدل الشرطة عن مخبأ أبيه بتغريدة


| طباعة | خ+ | خ-

لم يكن يعلم الصبي المحب للتباهي والتفاخر بثروة أبيه وشهرته التي اكتسبها ببراعته التي مكنته من الهروب من السجن، أنه سيكون سببًا يسهل للشرطة والسلطات المختصة التعرف على مكان اختباء أبيه، أكبر تاجر مخدرات بالعالم.

الصبي المدعو عيسى ألفريد جوزمان سالزار، لم يتوقف عن التباهي بهروب أبيه من أحد سجون المكسيك، يوليو الماضي، حيث كان قد تم الزج به لتهم تتعلق بالإتجار في المخدرات، واستمر في نشر الصور والتغريدات التي احتفى بها بهروب والده إمبراطور تجارة المخدرات في العالم، حتى كتب تغريدة كانت السبب في تحديد السلطات مكان اختباء الأب.

نشر الابن تغريدة عبر هاتفه المحمول تظهره بصحبة اثنين آخرين تم إخفاء وجوههما، أثناء وجودهم باحد المطاعم، ولكن أحدهم بدى من هيئته أنه أل شابو، وما رجح هذا الاحتمال نص التغريدة التي أرفقت بها الصورة وقال فيها الصبي: «هنا أقضي أغسطس، تعلمون بالطبع مع من.»، وأغفل إخفاء الأيقونة التي توضح مكان تواجد الأشخاص، والتي كانت سببًا في معرفة الشرطة أن الأب موجود في كوستاريكا، وفقما تبين من التغريدة، وعلى الفور سارعت شرطة التحقيقات القضائية في كوستاريكا بالبحث عن أل تشابو، الذي لم تكن تعلم أنه يختبأ لديها.

جدير بالذكر أن أل شابو هو أكبر تاجر مخدرات في المكسيك، أطلق عليه البعض اسم «أل شابو» وهو لفظ مكسيكي يعني قصير القامة، حيث أن طول جوزمان 1.68 مترًأ. يترأس منظمة الاتجار بالمخدرات، أكبر وأقوى أصلية في العالم اسمها «الكارتل السينالو»، التي هربت شحنات كوكايين متعددة من كولومبيا بواسطة المكسيك إلى الولايات المتحدة، كما شاركت المنظمة في تهريب وإنتاج وتوزيع الميثامفيتامين المكسيكية، الماريجوانا، والهيروين.

أصبح «جوزمان» مهرب المخدرات الأكثر نفوذا في العالم، وفقاً لتقرير وزارة الخزانة الأمريكية، تقدر ثروته بحوالي مليار دولار أمريكي، وتعتقد وكالة مكافحة المخدرات أنه أكثر تجار المخدرات تأثيرًا، فلديه توزيع الخلايا في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وبحسب «مترو» فإن «جوزمان» يعد هو «الرجل ذات الرأس الأغلى على الإطلاق» حيث تقدم السلطات المكسيكية والأمريكية مكافأة قدرها 8.8 مليون دولار أمريكي لمن يدلي بمعلومات عن مكان اختبائه، بعد هروبه من السجن يوليو الماضي باستخدام دراجة بخارية.