الأربعاء 05 / أكتوبر / 2022

البنتاغون: 20 بلدا ستقدم أسلحة جديدة لكييف

البنتاغون: 20 بلدا ستقدم أسلحة جديدة لكييف
البنتاغون: 20 بلدا ستقدم أسلحة جديدة لكييف

أعلن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن أن حوالى 20 بلدا عرض تقديم مساعدات أمنية جديدة لأوكرانيا لمواجهة القوات الروسية في اجتماع للحلفاء عقد الاثنين.

وقال أوستن “كان اجتماع اليوم ناجحا جدا. الكثير من الدول ستقدم ذخيرة مدفعية وأنظمة دفاع ودبابات ومدرّعات أخرى يحتاج إليها” الأوكرانيون بشكل كبير.

وخلال هذا الاجتماع الثاني لـ”مجموعة الاتصال الدفاعية الخاصة بأوكرانيا”، اجتمعت 44 دولة عبر الانترنت لمناقشة الدعم العسكري الذي ينبغي تقديمه لأوكرانيا في هذه المرحلة من النزاع.

أبلغ وزير الدفاع الأوكراني المشاركين بالوضع العسكري الحالي، بعد ثلاثة أشهر من بدء الغزو الروسي لبلاده.

وتعهّدت الدنمارك إرسال منظومة صواريخ “هاربون” Harpoon المضادة للسفن.

تنصب منظومة “هاربون” عادةً على متن سفن حربية أو غواصات لكنّ الدنمارك هي الدولة الوحيدة التي تملك النسخة المعدّلة من قاذفة الصواريخ هذه، التي توضع على شاحنات وتصبح بطارية دفاع ساحلية.

من جانبها، تعهّدت تشيكيا تقديم مروحيات هجومية ودبابات وصواريخ.

وقال أوستن إن منذ الاجتماع الأول لـ”مجموعة الاتصال الدفاعية الخاصة بأوكرانيا” الشهر الماضي في ألمانيا، “كانت وتيرة الهبات وعمليات التسليم استثنائية”.

لكن الوزير امتنع عن تحديد الأسلحة التي ستقدمها الولايات المتحدة لأوكرانيا بعد مصادقة الكونغرس الأميركي على مساعدة إضافية لأوكرانيا بقيمة 40 مليار دولار.

إلا أنه أشار إلى أن حاجات أوكرانيا لم تتغيّر في هذه المرحلة من المدفعية إلى الدبابات والطائرات المسيرة والذخائر.

وأضاف “الجميع هنا يدرك تحديات هذه الحرب وهي تتجاوز أوروبا إلى حدّ بعيد”. واعتبر أن “العدوان الروسي يشكل صفعة للنظام العالمي”.

ومن المقرر أن تعقد “مجموعة الاتصال الدفاعية الخاصة بأوكرانيا” اجتماعًا حضوريًا في 15 حزيران/يونيو المقبل في بروكسل، على هامش اجتماع لوزراء دول حلف شمال الأطلسي.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن