الأربعاء 08 / فبراير / 2023

الديمقراطية تدعو حماس إلى إعادة النظر بالشروط المسبقة لتشكيل حكومة الوحدة

الوطن اليوم / وكالات

قال مسؤول في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن الازمة التي تعاني منها حكومة الوفاق الحالية ليست أزمة محض تقنية أو إدارية بحيث يمكن حلها باستبدال وزراء أو املاء شواغر، بل هي أزمة ذات طبيعة سياسية بامتياز ولا سبيل إلى تجاوزها الا بالتوجه الجاد لتشكيل حكومة وحدة وطنية تشارك فيها جميع القوى الوطنية والاسلامية الفاعلة الموقعة على اتفاق القاهرة للمصالحة الوطنية، الأمر الذي يمنحها وزناً سياسياً وقدرة على التغلب على العقبات التي اعاقت عمل الحكومة الحالية وأدت إلى فشلها.

وحذر المسؤول من النتائج الوخيمة التي يمكن أن تترتب على اجراء تعديل وزاري لا يحظى بتوافق وطني شامل، الأمر الذي قد يستخدم ذريعة لتعجيل مسار الفصل بين غزة والضفة الفلسطينية وهو ما سينعكس دماراً للمشروع الوطني.

ودعا الناطق إلى تركيز الجهود على فتح حوار حول سبل التوافق على تشكيل حكومة وحدة وطنية وتنفيذ سائر استحقاقات المصالحة بدلاً من الهروب نحو حلول شكلية لا طائل من ورائها.

كما دعا حركة حماس إلى اعادة النظر بالشروط المسبقة التي اعلنتها لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية وإلى اتخاذ موقف يطرح القضايا كافة للحوار بالمشاركة الوطنية الشاملة بدلاً من الاملاءات والاشتراطات التعجيزية.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن