Tuesday, October 15, 2019
اخر المستجدات

الرجوب: الصحفي الفلسطيني يجب أن يكون حرًا ولا رقيب عليه إلا ضميره


الرجوب: الصحفي الفلسطيني يجب أن يكون حرًا ولا رقيب عليه إلا ضميره

| طباعة | خ+ | خ-

أكد اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، على أهمية الإعلام الرياضي في نقل رسالة فلسطين إلى العالم، واظهار حقيقة أن الشعب الفلسطيني محب للسلام، وتعريف العالم بما يعانيه بفعل الاحتلال وتضييقه المستمر والتي تطال كافة مناحي الحياة بما فيها الرياضية.

جاء ذلك خلال لقاء اللواء الرجوب، بالإعلاميين الرياضيين العاملين في كل من المجلس الأعلى للشباب والرياضة، اللجنة الأولمبية الفلسطينية، اتحاد كرة القدم، وفضائية فلسطين الرياضية، لبحث سبل الارتقاء وتطوير الإعلام الرياضي والشبابي في فلسطين، وذلك يوم أمس الخميس في اكاديمية جوزيف بلاتر بمدينة البيرة.

كما أكد الرجوب على أن الإعلام الرياضي يعد رافعة للرياضة الفلسطينية، الأمر الذي يجعل المسؤولين والإعلامين مُطالبين بضرورة استثماره بأفضل شكل ممكن، حتى يظل دوما إحدى القنوات التي نخاطب بها العالم.

وشدد اللواء الرجوب على ضرورة خلق استراتيجية وطنية للإعلام الرياضي الفلسطيني، تهدف إلى تطويره، وتضمن مواكبة الأحداث المتسارعة بشكل يعطي صورة مشرقة ومشرّفة عن الرياضة الفلسطينية، بحسب متابعة وكالة سوا الاخبارية.

وفي السياق ذاته، شدد الرجوب على ضرورة أن يكون لكل مؤسسة موقعا الكترونيا بأكثر من لغة، ومواكبا لأحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا في العالم، إضافة إلى ضرورة تطوير عمل الفضائية الرياضية، وضرورة العمل على إنشاء صحيفة ومجلة رياضية تصدر بشكل دوري عن المؤسسة الرسمية.

وأشار إلى أن الإعلام الرياضي بحاجة ماسة إلى أمرين أساسيين، الأول: وحدة مفهوم لتفعيل الوحدات الإعلامية في المؤسسات، والثاني: آليات لتنفيذ الخطط التطويرية، تكون ذات رؤية واحدة وإشراف واحد ومبنية على أسس مهنية.

وأضاف: الرياضة طائر يحلق بجناحين، اللعبة والإعلام، والصحفي يجب أن يكون حرا ومحصنا، ولا رقيب عليه إلا ضميره.

وفي الختام أكد الرجوب على ضرورة عقد اجتماعات وورشات عمل للاطلاع على اخر المستجدات في عملية التطوير.